نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه

نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه

نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه

جدول المحتويات

نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه:

اختيار الموضوع أو مشكلة الرسالة العلمية:

الاستعانة بالمشرف على الرسالة العلمية:

سلامة رسالة الماجستير أو الدكتوراه لغوياً ونحوياً:

تجنب ضمائر الملكية وأسلوب الأنا:

التواضع وتجنب التهكم والسخرية:

المرونة وتقبل الرأي الآخر:

أن تكون الدراسة مدعمّة بالمعلومات والأرقام:

 

نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه

سنعرض من خلال هذا المقال نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه، تساعدهم على الوصول الى رسائل علمية عالية الجودة، وتساهم في الحصول على أعلى التقييمات.

وتظهر أهمية هذه النصائح باعتبارها تخص مرحلتي الماجستير والدكتوراه، اللتان تعتبران من اهم الدراسات العليا، والحصول عليهما يعني الحصول على أعلى الدرجات العلمية في التخصصات التي تنتمي اليها.

ولكن الحصول على هذه الدرجات العلمية ليس من الامور السهلة، فهو يحتاج الى بذل الكثير من الجهد وقضاء سنوات عديدة في الدراسة، وفي العمل البحثي وخصوصاً في رسالة الماجستير أو رسالة الدكتوراه التي تحتاج لوقت طويل وجهد كبير، دون تجاهل الرهبة التي قد تحدثها لدى طالب الماجستير أو الدكتوراه.

ولأن هدفنا الأسمى هو مساعدتكم وتقديم كل ما تحتاجون إليه من مساعدة، فسنعمل من خلال هذا المقال، عرض مجموعة نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه، ستضيئ لكم الطريق الذي يوصلكم الى كتابة رسائل علمية مميزة تحصلون من خلالها على المراتب والشهادات العلمية العالية.

نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه:

  • اختيار الموضوع أو مشكلة الرسالة العلمية:

إن مشكلة أو ظاهرة الرسالة العلمية هي حجر الأساس الذي يبنى عليه كامل البحث العلمي، والذي لا يمكن أن ينجح في حال عدم اختيار المشكلة بالشكل الصحيح.

وهنا تبقى النصيحة الأساسية الابتعاد عن المواضيع والمشكلات البحثية المكررة، وأن تكون لها اهمية كبيرة وفائدة للتخصص العلمي الذي تنتمي اليه الدراسة، وللمجتمع عموماً، فحاولوا اختيار الموضوع مرتبط بالحياة العملية.

وعند اختيار المشكلة وقبل تقديمها لنيل الموافقة على دراستها، من الضروري التأكد من قابليتها للدراسة والحل، وأن لها ما يكفي من المصادر والمراجع التي تثري وتغني الدراسة، مع التأكد من امتلاك طالب الماجستير أو الدكتوراه للإمكانيات المهارية والمعرفية والمالية التي تحتاجها الدراسة للوصول الى نتائج منطقية صحيحة.

  • الاستعانة بالمشرف على الرسالة العلمية:

يعتبر المشرف على رسالة الماجستير أو الدكتوراه من أهم عوامل نجاح الدراسة العلمية، فهو شخص متخصص له مهارة وخبرة ويملك شهادات عالية بتخصص الدراسة العلمية.

وبالتالي فإن من اهم نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه التواصل الدائم والدوري مع المشرف، والاهتمام بملاحظاته وإرشاداته، لما تلعبه هذه التفاصيل من دور بغاية الأهمية للوصول الى رسالة علمية متكاملة العناصر، وعالية الجودة.

  • سلامة رسالة الماجستير أو الدكتوراه لغوياً ونحوياً:

قد يكون مضمون الرسالة العلمية مهم للغاية وله قيمة عالية، ولكن الكتابة تحتوي على أخطاء لغوية وإملائية ونحوية، وهذا ما يجعل قيمة الدراسة تتراجع بشكل كبير، ولن يتشجع القارئ على قراءتها، وسيتأثر تقييمها سلباً.

وبالتالي من الضروري التأكد من السلامة اللغوية والإملائية والنحوية للبحث العلمي، وان علامات الترقيم متواجدة بمكانها الصحيح، مع إمكانية الاستعانة بالمدقق اللغوي عند الحاجة الى ذلك.

  • تجنب ضمائر الملكية وأسلوب الأنا:

من أهم نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه عند كتابتهم رسائلهم العلمية، الابتعاد عن ضمائر الملكية وأسلوب الأنا، فالكتابة العلمية تعتمد على المنطقية والموضوعية، ويفترض من خلالها انكار الذات وعدم الاهتمام بالميول والآراء الشخصية.

فعلى سبيل المثال على الطالب ان لا يستخدم كلمات مثل: (أرى، أنا، أعتقد، نرى، نجد، نحن.. وغيرها الكثير من الكلمات المشابهة)، وأن يستخدم عند الحاجة كلمات مثل: (يرى الباحث، توصّل الباحث، ومن خلال البحث وصلت الدراسة، وبعد الدراسة يتضح.. وغيرها من العبارات المشابهة).

 

اعداد رسائل الماجستير والدكتوراه

 

 

  • التواضع وتجنب التهكم والسخرية:

من اهم الصفات التي يجب على الباحث العلمي ان يتصف بها ويظهرها، التواضع والتعامل الأخلاقي مع الآخرين، وفي حال كانت الرسالة العلمية تتجه الى نقد دراسة أو نظرية سابقة، فالنقد يجب أن يكون علمي وموضوعي، بعيد كل البعد عن التهكم والسخرية من الآخرين ومجهوداتهم، بل عرض المعلومات ومناقشتها ونقدها بكل احترام وأدب.

  • المرونة وتقبل الرأي الآخر:

إن عرض نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه يحتاج عرض هذه النصيحة الهامة للغاية، فالرسالة العلمية قد تتعرض لنقد من الآخرين، وعلى الطالب تقبل هذا الرأي ومناقشته بصيغة علمية، والاستفادة من النقد البناء والموضوعي.

وهنا نذكّر الطالب انه عندما يناقش رسالة الماجستير أو الدكتوراه قد يتعرض لنقد من لجنة المناقشة، وهنا عليه أن يحافظ على هدوئه وابتسامته، وأن يكون مرناً بحيث يكتفي بالمناقشة العلمية الهادئة، ولا يظهر أي تذمر أو انزعاج.

  • أن تكون الدراسة مدعمّة بالمعلومات والأرقام:

على الباحث العلمي أن لا يكتفي في دراسته العلمية على سرد المعلومات بشكل فضفاض، بل أن يدعمها بالأرقام والدراسات الدقيقة، فعلى سبيل المثال عند مناقشة مشكلة التسرب المدرسي في بلد ما، لا يجب أن يقول أن نسبة التسرب عالية جداً، بل عليه أن يبحث عن الأرقام الدقيقة التي توضح هذه النسبة.

  • أن تكون نتائج الرسالة العلمية مرتبطة بأهداف الدراسة وفروضها:

على طالب الماجستير او الدكتوراه ان يحرص على أن تكون نتائج الرسالة مرتبطة بمضمونها، وأن تشكّل إجابة للأهداف التي وضعها الطالب، وفي حال تحقيق بعض الأهداف وعدم تحقيقها جميعها، فعلى الطالب أن يظهر سبب عدم الوصول الى تلك الاهداف.

إن كتابة أي رسالة علمية يحتاج من الباحث حسب التخصص العلمي او موضوع الدراسة، ان يصوغ فروض بحثية بجمل خبرية تظهر توقعه لنتائج البحث، أو اسئلة بحثية استفهامية تغطي كافة محاور البحث العلمي.

وفي جميع هذه الحالات فمن أبرز نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه أن تجيب النتائج بالأدلة والبراهين عن كافة فروض أو أسئلة الرسالة العلمية.

  • الاستفادة من الطلاب السابقين:

من الأمور المفيدة جداً لطلاب الماجستير والدكتوراه  قراءة الكثير من الرسائل العلمية التي قدمها زملاؤهم السابقون، وحضور جلسات المناقشة لهم، فهذا سيكسب الطالب خبرة ويزيد من مخزون معلوماته، كما أنه سيستفيد من تجاربهم، بالإضافة الى أنه سيتعرف على اخطاء هؤلاء الطلاب ويتجنبها في رسالته العلمية.

  • الاعتماد على المصادر المناسبة والحديثة:

إن الدراسات السابقة من العناصر الرئيسية التي تظهر مجهودات الطالب وإمكانياته، ولذلك يجب الحرص على استخدام المصادر والمراجع المرتبطة فعلياً بموضوع الرسالة العلمية بشكل يثريها ويغنيها.

كما أن إحدى أهم نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه الاعتماد على أحدث المصادر والمراجع الموثوقة، وبشكل خاص في التخصصات العلمية المتطورة باستمرار كالعلوم التكنولوجية والطبية والفيزياء والكيمياء على سبيل المثال لا الحصر.

  • الالتزام بنسب الاقتباس: 

لكل جامعة او مؤسسة علمية شروط خاصة منها الشروط التي تحدد نسب الاقتباس المقبولة التي لا يجب تجاوزها في الرسالة العلمية، وعلى طالب الماجستير أو الدكتوراه في هذه الحالة الالتزام التام بهذه الشروط والضوابط وعدم الاخلال بها.

وذلك لأن أي تجاوز لنسب الاقتباس قد يعرض الرسالة العلمية للرفض وعدم النجاح، وبالتالي فإننا ننصح الطالب استخدام احد البرامج الدقيقة في فحص نسب الاقتباس، ليتأكد من أن دراسته ضمن النسب المقبولة للاقتباس سواء كان حرفي مباشر، أو غير مباشر مع إعادة الصياغة.

  • الأمانة العلمية وتوثيق المصادر:

إن الشرط الأساسي لأي بحث علمي ناجح هو الامانة العلمية، والابتعاد عن أي شكل من أشكال الانتحال او السرقة الأدبية.

وهذا ما يحتاج من أي طالب أو باحث علمي، توثيق جميع المصادر والمعلومات التي استعان بها في رسالته العلمية، وذلك بشكل علمي أكاديمي سليم، وهذه النصيحة تبقى من أبرز نصائح علمية لطلاب الماجستير والدكتوراه.

 

 المصادر:

نصائح علمية لطلاب الدراسات العليا،2018،مكتبتك

 10 نصائح لطلبة الماجستير والدكتوراه عند كتابة الرسالة،2021،مبتعث

  

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك