Whatsapp

اترك رقمك و سنتواصل معك

خطوات نشر الرسالة العلمية

خطوات نشر الرسالة العلمية

خطوات نشر الرسالة العلمية

خطوات نشر الرسالة العلمية

 

إن نشر الرسالة العلمية سواء كانت رسالة ماجستير أو دكتوراه من الأمور الأساسية لطلاب مرحلتي الماجستير أو الدكتوراه، وهي قد تكون من المتطلبات للحصول على هاتين الشهادتين العلميتين العاليتين.

وبالتالي فإن نشر الرسالة كورقة علمية من الامور المهمة التي تحتاج جهود كبيرة من الطالب، لقبول نشر هذه الورقة من إحدى المجلات العلمية المحكمة.

ولأن موقعنا الأكاديمي المتميز بخدماته المتنوعة عالية الجودة يدرك أهمية هذا الأمر وصعوبته على الطلاب الأعزاء، فقد قدّم بين خدماته خدمة تحويل الرسالة العلمية الى ورقة علمية مع نشرها في إحدى المجلات العلمية المحكم المعتمدة.

فبمجرد تواصلكم مع موقعنا الالكتروني يقوم كادرنا الاكاديمي المتخصص بجميع الاجراءات التي تحتاجون اليها، بتحويل الرسالة العلمية الى ورقة علمية قابلة للنشر. 

مع متابعة الاجراءات وتقديم الورقة الى المجلة العلمية المحكمة المطلوبة، حتى نشر رسالة الماجستير أو الدكتوراه في مجلة موثوقة ومعتمدة وحاصلة على الاعتمادية من الجامعة المطلوبة، ثمّ نقوم بتقديم شهادة النشر الى الطالب.

 

وصف المحتويات:

  1. أهمية نشر الرسالة العلمية.

  2. شروط نشر الرسالة العلمية.

  3. فائدة التعرف على كيفية نشر الرسالة العلمية.

  4. شروط تعديل رسالة الماجستير أو الدكتوراه.

 

أهمية نشر الرسالة العلمية:

إن أهمية وفوائد نشر رسالة الماجستير أو الدكتوراه تعود على الطالب نفسه، وعلى الجامعة التي تقدم الرسالة العلمية اليها، وعلى المجلة التي ستنشر الورقة العلمية، وعلى التخصص العلمي الذي تنتمي اليه الدراسة أو على المجتمعات والأمم على العموم، فما هي أهم فوائد النشر:

  1. إن الجامعات تهتم بنشر طلابها للأبحاث والدراسات في المجلات العلمية المحكمة المعتمدة ذات التصنيفات العالية، لأن عمليات النشر هذه تساهم في زيادة تصنيف المجلة وترقيها بالتصنيفات العالمية، فكلما زادت الأوراق والأبحاث المنشورة من قبل طلاب الجامعة، كلما ترقت الجامعة بالتصنيف الدولي.

  2. يتجه الطالب الى نشر رسالة الماجستير أو الدكتوراه بتحويلها الى بحث قابل للنشر، أو الى ورقة علمية قابلة للنشر، وهذا ما يحتاج منه الى تنسيق مختلف، وأسلوب آخر في عرض المعلومات.

  3. إن نشر الرسالة العلمية يحقق فائدة كبيرة للطالب، سواء من الناحية المعنوية بتسجيل اسمه الى جانب أهم الباحثين العلميين والعلماء في تخصصه العلمي، أو من خلال تطوير سيرته الذاتية، حتى ان معظم الجامعات تمنح الطلاب الذين نشروا دراساتهم في مجلات علمية محكمة معتمدة، أولوية عند توزيع مقاعد الماجستير أو الدكتوراه.

  4. إن قبول النشر في المجلات العلمية المحكمة يحتاج تجاوز مرحلة التحكيم، والتي تتأكد من أصالة البحث وجودته وأنه يحمل جميع شروط النشر، وهذا ما يعني ان البحث عالي الجودة ويحقق الفائدة لتطور العلوم ورقي الأمم، لأن العلم يجب أن تتشاركه جميع المجتمعات الإنسانية.

  5. إن تحويل رسالة الماجستير أو الدكتوراه الى ورقة علمية أو بحث علمي قابل للنشر يجعل مناقشتها وعرضها اسهل في المؤتمرات واللقاءات العلمية.

إعداد الأبحاث العلمية ونشرها

شروط نشر الرسالة العلمية:

إن تحويل رسالة الماجستير أو الدكتوراه الى بحث علمي أو ورقة علمية قابلة للنشر، يحتاج من الطالب القيام بالعديد من الخطوات، ومن أبرزها:

  • تنفيذ التوصيات والملاحظات التي يطرحها المشرف أو أعضاء لجنة التحكيم، مما يساعد على وصول الرسالة العلمية الى بحث متكامل خالٍ من النواقص والعيوب التي تمنع من نشره في المجلات العلمية.

  • إجراء التعديلات اللازمة على الرسالة العلمية، وخصوصاً لناحية الحجم حيث يكون البحث العلمي أو الورقة العلمية القابلة للنشر، أصغر في الحجم من رسائل الماجستير أو الدكتوراه، وبالتالي فإن نشر الرسالة العلمية يستلزم تعديل الحجم مع المحافظة على المعلومات الأساسية، والهيكل والخطوات العلمية التي تجعل تسمح بالنشر.

  • على الطالب ان يحسن اختيار الدورية العلمية، عند نشر الرسالة العلمية، بحيث تكون من المجلات الموثوقة ذات التصنيف العالي، وأن يتجنب المجلات الوهمية أو غير الموثوقة أو غير المعتمدة، لأن تحقيق الفوائد المطلوبة لن يتحقق إلا مع نشر رسالة الماجستير أو الدكتوراه في مجلة معتمدة ذات تصنيف عالي.

  • على الطالب أن لا يقدم طلب النشر لأكثر من مجلة علمية محكمة واحدة لنفس الدراسة أو البحث العلمي.

 

فائدة التعرف على كيفية نشر الرسالة العلمية:

 

من الضروري أن يقوم أي طالب أو باحث علمي بالاطلاع على جميع شروط المجلة العلمية المحكمة التي ينوي النشر فيها، وأن يطلع على البحوث والأوراق العلمية المنشورة في المجلة وتنتمي الى نفس التخصص العلمي.

وهذا الأمر الذي يجنب الطالب رفض نشر الدراسة العلمية في المجلة، مع الاستفادة من الترتيب والأسلوب المقدم من الباحثين السابقين.

 

شروط تعديل رسالة الماجستير أو الدكتوراه:

 

إن عملية تعديل رسائل الماجستير أو الدكتوراه لتصبح بحث علمي أو ورقة علمية قابلة للنشر من أكثر الأمور التي يجد الطلاب صعوبة فيها، كونها تستلزم الحفاظ على الهيكل العام للرسالة، مع تحقيق شروط المجلة لقبول نشر الرسالة العلمية.

كأن تختصر الرسالة من 300 صفحة على سبيل المثال لتصبح بحث مؤلف من 40 صفحة فقط، وهذا ما يستلزم إعادة الصياغة مع الالتزام بالشروط التالية:

  1. أن لا يخل الطالب بالمحتوى الاجمالي للرسالة العلمية، بحيث يكون الاختصار معبر وشامل لكل أجزاء رسالة الماجستير أو الدكتوراه.

  2. على الطالب أن لا يهمل القسم المرتبط بأهمية الرسالة العلمية، حيث يشترط أن يكتب الباحث العلمي في النسخة المراد نشرها، الجدوى أو الفائدة بالنسبة للبحث المطلوب النشر.

  3. أن يقوم الطالب بصياغة  الفروض العلمية أو الاسئلة البحثية بالشكل السليم، فمن اهم شروط نشر الرسالة العلمية والبحث المنشور في المجلات المحكمة سلامة الصياغة لأهمية البحث وأهدافه وفرضياته أو اسئلته البحثية.

  4. على الباحث العلمي ان يوضح في البحث العلمي المنشور في المجلات العلمية المحكمة المنهج او المناهج العلمية المتبعة في الدراسة، وهو من التعديلات التي يجب الحرص على الانتباه اليها عند تحويل رسالة الماجستير أو الدكتوراه الى بحث قابل للنشر.

  5. توضيح كيفية اختيار العينة الدراسية في حال وجودها، وهل هي معبرة عن مجتمع البحث، ومتناسبة في حجمها مع حجم المجتمع ومع طبيعة المعلومات المراد الوصول اليها.

  6. توضيح أهمية الأدوات الدراسية المستخدمة وتناسبها مع موضوع البحث العلمي، ودورها في وصوله الى النتائج السليمة.

  7. أن تكون نتائج البحث المنشور في المجلات العلمية المحكمة واضحة، ومرتبطة مع ما تمت دراسته في متن الدراسة، وأن تجيب على أسئلة البحث وفروضه، وأن تكون مثبتة بالأدلة والبراهين.

  8. الحفاظ على توثيق المراجع والمصادر بالشكل العلمي الاكاديمي، وتعديل التوثيق في حال كانت المجلة العلمية تطلب نوع محدد لتوثيق المصادر والمراجع في البحوث التي تنشر في أعدادها.

  9. إن اي دراسة علمية سواء كانت رسالة ماجستير أو دكتوراه، أو كانت بحث او ورقة علمية قابلة للنشر، فيجب أن تكون سليمة لغوياً، وخالية من اية أخطاء لغوية أو نحوية أو إملائية، فلا يمكن نشر الرسالة العلمية التي لا تحقق هذا الشرط، ويمكن للباحث العلمي أو الطالب الاستعانة بمدقق لغوي متخصص لتحقيق هذا الشرط الذي لا يمكن الاستغناء عنه.

وفي الختام نعيد تذكيركم على أن تواصلكم معنا يسمح لكم بتعديل رسالة الماجستير أو الدكتوراه الى ورقة علمية أو بحث قابل للنشر، ومن ثمّ العمل على نشر الرسالة العلمية في مجلة علمية موثوقة ومعتمدة ذات تصنيف علمي دولي عالي.

 

 

 

المصادر:

نشر الرسالة كورقة علمية بالمجلات المشهورة،2021،أكاديمية الوفاق

 كيف أحول رسالة الماجستير إلى بحث علمي قابل للنشر،2021،مبتعث

 

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك





تواصل الآن 00966115103356