أهمية النشر في مجلات سكوبس

أهمية النشر في مجلات سكوبس

أهمية النشر في مجلات سكوبس

جدول المحتويات

محتويات المقال:

كيفية الوصول الى قاعدة البيانات سكوبس  Scopus

الأيقونة الخاصة بالمصادر

البحث من خلال المؤلف

معايير وتصنيف المجلات العلمية المحكمة في سكوبس

أهمية المجلات المصنفة في سكوبس

معايير قبول نشر الأبحاث في مجلات سكوبس

أهمية النشر في مجلات سكوبس

أبرز الأخطاء الشائعة في نشر البحوث في مجلات سكوبس

الخطوات التمهيدية للنشر في مجلات سكوبس

تكاليف النشر في مجلات سكوبس

أبرز المجلات العربية المصنفة في سكوبس

 

 

أهمية النشر في مجلات سكوبس

 

إن أهمية النشر في مجلات سكوبس تظهر من خلال نواحي متعددة، فنحن نتحدث عن قاعدة البيانات الأهم والأضخم حول العالم، والتي تسعى معظم المجلات المحكمة للدخول ضمن تصنيفاتها.

إن نشر الدراسات والأبحاث العلمية من الأهداف التي يسعى اليها الطلاب والباحثين العلميين وجميع الأكاديميين، لما تحققه عملية النشر من فوائد على مختلف الأصعدة.

ولكن تحقيق هذه الفوائد يحتاج الوصول الى مجلة موثوقة ومعتمدة، وهذا ما يحققه دخول المجلة ضمن تصنيف سكوبس، ولتحقيق هذا الأمر العديد من الشروط، وذلك لضمان صدقية وموثوقية المجلة والمنشورات الصادرة عنها. 

ولمعلومات أكبر عن قاعدة البيانات Scopus وعن أهمية النشر في مجلات سكوبس، تابع معنا هذا المقال الذي نسعى من خلاله الى تقديم المعلومات التي تحقق لكم الفائدة المرجوة.

 

كيفية الوصول الى قاعدة البيانات سكوبس  Scopus:

 

إن سكوبس من المواقع الإلكترونية الأكاديمية الضخمة، والتي تحتوي على كم هائل من المنشورات والمضامين العلمية، والأهم أنها تضم ما يزيد عن ال22 ألف مجلة علمية محكمة من مختلف التخصصات، يتم تصنيفها وفق قوتها ونسب الاستشهاد بمنشوراتها.

إن الوصول الى موقع سكوبس سهل للغاية وذلك عبر الدخول الى الرابط التالي: https://www.scopus.com/

وعند الدخول للموقع سيجد الزائر على صفحته الرئيسية ثلاث أيقونات اساسية في عملية البحث عن المضامين التي تحتويها سكوبس وهي:

 

  • الأيقونة الخاصة بالمصادر:

 

تسمح هذه الايقونة الوصول الى ملايين المنشورات التي تحتويها سكوبس، حيث يمكن للزائر أن يضع في أيقونة البحث عنوان الموضوع الذي يتم البحث عنه، لتصدر النتائج خلال ثواني معدودة.

فعلى سبيل المثال عند البحث عن موضوع طبي يرتبط بتكميم المعدة، فيضع مستخدم الموقع بأيقونة المصادر "تكميم المعدة" ويعطي خيار البحث الذي سيظهر الكثير من العناوين المرتبطة بهذا الموضوع.

 

  • البحث من خلال المؤلف:

 

قد يكون الزائر يسعى الى الوصول الى المؤلفات العلمية لمؤلف أو باحث معين، ومن خلال هذه الايقونة يمكن وضع اسم المؤلف مع خيار البحث، لتظهر جميع الأعمال التي قام بكتابتها وتتواجد على موقع سكوبس.

 

  • معايير وتصنيف المجلات العلمية المحكمة في سكوبس:

 

لكل مجلة من المجلات تصنيفها على موقع سكوبس الذي يتوقف على معامل تأثيرها ونسب الاستشهادات بمنشوراتها، والتزامها بالشروط الاكاديمية للنشر العلمي.

ويمكن من خلال هذه الايقونة الاطلاع على المعلومات المهمة عن المجلة العلمية، وما هو تصنيفها ومعامل تأثيرها، وهو أمر مهم جداً للطلاب والباحثين العلميين الذين عليهم التعرف على المجلة والتأكد من تصنيفها ومن موثوقيتها، وذلك للحصول على فوائد النشر في مجلات سكوبس.

 

إعداد الأبحاث العلمية ونشرها

 

أهمية المجلات المصنفة في سكوبس:

 

قبل الاطلاع على أهمية النشر في مجلات سكوبس، من المفيد الاطلاع على اهمية هذه المجلات المصنفة فيها، ولماذا هي من أبرز المنصات التي يسعى الطلاب والباحثون العلميون الى نشر نتاجهم العلمي الأصيل على أعدادها.

إن المجلات التي تصنف على قاعدة بيانات سكوبس هي أكثر جودة وكفاءة من المجلات التي لا تكون مصنفة على هذه القاعدة العلمية للبيانات،  وذلك يعود لأسباب عديدة من أبرزها:

  1. إن المجلات العلمية التي تصنف على Scopus هي بشكل عام مجلات موثوقة تعترف بها مختلف الجامعات العربية والعالمية.

  2. إن قاعدة البيانات سكوبس لا تقبل تصنيف أي مجلة علمية ليست محكمة، أي أنها لا تقبل المجلات التي لا يكون لديها لجان تحكيم معتمدة دولياً ومختصة، وتقوم بالتحكيم السليم للأبحاث قبل قبول نشرها في الاعداد الدورية للمجلة.

  3. لا تقبل سكوبس تصنيف المجلات الغير معتمدة من قبل الهيئات الحكومية الرسمية ووزارة التعليم في الدولة التي تنتمي اليها المجلة وتصدر من أراضيها، وهنا تظهر اهمية النشر في مجلات سكوبس بشكل واضح.

  4. إن الانتظام والصدور الدوري للمجلات العلمية المحكمة شرط أساسي لقبول تصنيفها في سكوبس، حتى ان القاعدة لا تقبل تصنيف المجلات حتى انقضاء عامين على الصدور الدوري المنتظم الذي يبدأ منذ صدور العدد الاول للمجلة.

  5. لا بدّ للمجلة ان تحدد بشكل واضح ودقيق المجال أو المجالات التي تهتم بتحكيمها ونشرها عبر أعدادها ذات المحتوى الواسع والمعرفي.

  6.  إن المعايير وشروط التسجيل في قاعدة بيانات سكوبس تؤكد على ان هذه المجلات من المجلات التي تنافس أهم المجلات على كافة الاصعدة المحلية أو الإقليمية او العالمية، وبالتالي فإن أهمية النشر في مجلات سكوبس تظهر من خلال الفوائد التي تحقق من عملية النشر.

 

معايير قبول نشر الأبحاث في مجلات سكوبس:

 

بعد الاطلاع على أهمية النشر في مجلات سكوبس، من المهم الاطلاع على المعايير والشروط العامة التي تفرضها كافة المجلات المصنفة في Scopus، وأبرز هذه الشروط هي:

  1. أن تكون المجلة التي يقوم الباحث العلمي بمراسلتها وطلب النشر فيها، تهتم بتحكيم ونشر المجال العلمي الذي ينتمي اليه البحث المطلوب نشره، فعلى سبيل المثال لا يمكن نشر بحث فقهي في مجلة مختصة بالعلوم الإدارية حصراً.

  2. أن يكون الموضوع البحثي المطلوب نشره جديد وأصيل، وأن لا يكون من المواضيع المكررة والمستهلكة في دراسات سابقة، لأن من أسس النشر في مجلات سكوبس أن تكون هناك فائدة وأهمية للدراسة البحثية، وهو ما لا يمكن تحقيقه مع المواضيع المستهلكة والمكررة.

  3. أن يكون الموضوع البحثي قابل للدراسة والتحقيق، وأن تكون أهداف البحث منطقية يمكن دراستها وتحقيقها بالكامل.

  4. أن يكون الباحث العلمي قد اعتمد في إعداد وكتابة بحثه العلمي على خطوات وإعداد البحوث الاكاديمية بالشكل الأكاديمي المتعارف عليه عالمياً، وأن تكون عناصر البحث مكتوبة بشكل سليم يوصل الى نتائج منطقية سليمة.

  5. أن تكون نتائج البحث العلمي سليمة ومثبتة بالأدلة والبراهين، وأن تكون النتائج مرتبطة بما جرى دراسته بالمتن، وفي حال اعتمد الباحث على الفرضيات البحثية فالنتائج يجب وبالدليل والبرهان أن تنفي أو تؤكد فرضيات البحث.

وفي حال اعتمد اسئلة البحث فيجب على النتائج ان تجيب عن كامل أسئلة البحث العلمي.

  1. لا يمكن نشر أي بحث لم تحقق النتائج البحثية فيه جميع الأهداف التي صاغها الباحث في بداية البحث.

  2. إن ترابط البحث موضوعياً ولغوياً، وتسلسل أفكار وعبارات البحث وترابطها، من اهم شروط النشر في المجلات العلمية المحكمة المصنفة في سكوبس، مع ضرورة أن تكون عبارات وفقرات ومباحث الدراسة مترابطة وتتدرج منطقياً للوصول الى النتائج المنطقية الدقيقة.

  3. الاعتماد على البيانات والمعلومات الدقيقة والصحيحة، سواء كان جمعها من المصادر والمراجع والدراسات السابقة، او كان جمعها مباشرةً من أفراد العينة الدراسية عبر إحدى أدوات الدراسة.

  4. الوضوح والمنطقية والدقة بالجداول والأشكال والمعادلات الرياضية التي اعتمدها الباحث العلمي في دراسته.

  5. تظهر أهمية النشر في مجلات سكوبس من خلال الحرص الشديد على الامانة العلمية بأعلى مستوياتها.

وهو ما يفرض على الباحث العلمي ان يقوم بتوثيق جميع المصادر والمراجع التي اعتمد عليها في دراسته، وذلك بإحدى طرق التوثيق المتفق عليها عالمياً، علماً ان بعض مجلات سكوبس قد تفرض نوع معين من التوثيق لقبول نشر البحث العلمي.

  1. لا يمكن قبول نشر بحث في مجلات سكوبس إلا مع سلامة البحث بشكل كامل من جميع الأخطاء اللغوية، او النحوية، او الإملائية.

وهذا ما يحتاج من الباحث الغير متخصص لغوياً، ان يقوم بعد الانتهاء من كتابة الدراسة، وقبل تسليمها الى المجلة العلمية، ان يقدمها الى مدقق لغوي محترف ليقوم بمراجعتها وتدقيقها لغوياً بما يضمن سلامتها من أية اخطاء في هذا المجال.

وهنا نشير الى أن موقعنا الإلكتروني المتميز وضمن خدماته العالية الجودة، يقدم خدمة التدقيق اللغوي المتميزة بكل من اللغتين العربية او الإنجليزية.

 

أهمية النشر في مجلات سكوبس:

 

إن أهمية النشر في مجلات سكوبس تظهر بشكل رئيسي للطلاب والباحثين العلميين الذين يحققون فوائد جمّة من أبرزها: 

  1. إن نشر البحث على مجلة علمية محكمة مصنفة على قاعدة بيانات سكوبس يجعل البحث اكثر انتشاراً، فنحن نتحدث عن اضخم قاعدة بيانات للمجلات المحكمة.

  2. يحقق الباحث العلمي شهرة وفائدة معنوية كبيرة، بتسجيل اسمه في هذه المجلات المصنفة والمشهورة، وذلك الى جانب ابرز العلماء والباحثين العلميين المنتمين الى نفس المجال العلمي للباحث.

والنشر يمنح الباحث الثقة الكبيرة بإمكانياته العلمية، فالمجلات المصنفة في سكوبس لا تنشر سوى الدراسات عالية الجودة التي تحصل على قبول النشر من لجان التحكيم.

  1. تبرز أهمية النشر في مجلات سكوبس من خلال حصول الباحث العلمي على ترقيات وظيفية مهمة وبالخصوص للعاملين في الجامعات والمؤسسات العلمية، وهو ما ينعكس على وضعه الوظيفي المعنوي والمالي.

  2. إن هذه المجلات المصنفة ضمن سكوبس معترف بها من الجامعات العربية والعالمية، مما يمنح الطالب الذي ينشر بحثه الى جانب الفوائد السابقة، أولوية الحصول على مقاعد الدراسات العليا في مرحلتي الماجستير او الدكتوراه.

حيث ان الجامعات المصنفة والعالمية تمنح الطلاب الذين نشروا دراساتهم في مجلات سكوبس افضلية على زملائهم عند توزيع مقاعد الدراسات العليا.

  1. إن امتلاك المجلات لكوادر معتمدة من أجدر المحكمين يزيد من موثوقية المضامين المنشورة، وتكون البحوث والدراسات المنشورة من المصادر والمراجع للمعلومات والبيانات الدراسية والبحثية.

  2. تمتلك قاعدة سكوبس أرشيف واسع ومساحة تخزينية كبيرة، وهو ما يسمح العودة بسهولة الى الدراسات والمضامين المنشورة على موقع Scopus الإلكتروني.

 

أبرز الأخطاء الشائعة في نشر البحوث في مجلات سكوبس:

 

هناك العديد من الاخطاء الشائعة التي يقع الباحثون العلميون فيها، وذلك عند طلب نشر أبحاثهم العلمية في المجلات المصنفة في سكوبس، ومن أبرز هذه الأخطاء نذكر:

  1. التجاهل او عدم الانتباه للمجالات التي تهتم المجلة بتحكيمها ونشرها، كأن يتم تقديم بحث في العلوم الاجتماعية الى مجلة لا تقوم بتحكيم ونشر هذا المجال العلمي من ضمن تخصصات النشر.

  2. اختيار مجلة غير مناسبة للنشر سواء من ناحية الانتشار، او القيمة العلمية او غير ذلك، فعلى سبيل المثال على الباحث العلمي في المملكة العربية السعودية ان يحاول النشر في إحدى مجلات سكوبس المنتشرة والمقروءة على نطاق واسع في المملكة، لا أن يختار مجلة قد تكون مصنفة لكن الاهتمام بالاطلاع على محتوياتها قليل داخل المملكة.

  3. عدم الانتباه الى معامل التأثير الذي تمتلكه المجلة المحكمة، فمجلات Scopus تصنف الى أربع تصنيفات حسب معامل تأثيرها ونسب الاستشهادات بها، وهي Q1, Q2, Q3, Q4 .

والمجلات ذات التصنيف الرابع هي مجلات ضعيفة نسبة الى التصنيفات الأخرى، وبالتالي فإن اهمية النشر في مجلات سكوبس لن تكون في التصنيف الرابع كما هي في التصنيفات الأخرى.

وبالتالي على الباحث العلمي ان ينتبه الى معامل التأثير، وذلك عند طلب النشر في المجلات العلمية المحكمة المصنفة في سكوبس ليحقق الفائدة المنتظرة من عمليات النشر.

 

الخطوات التمهيدية للنشر في مجلات سكوبس:

 

 على الباحث العلمي أن يقوم بعدة خطوات تساعده على النشر في مجلات سكوبس، وأبرز هذه الخطوات هي:

  1. اختيار المجلة العلمية المحكمة المناسبة، التي تهتم بتحكيم ونشر المجال البحثي، والتي تمتلك الاهمية والانتشار ومعامل التأثير العالي في قاعدة البيانات سكوبس.

علماً ان هناك إمكانية التعرف على المجلة وتصنيفها من خلال الدخول الى موقع سكوبس (كما ذكرنا سابقاً)

  1. على الباحث العلمي بعد أن يختار المجلة العلمية التي يهدف النشر فيها، ان يلتزم بجميع المعايير وشروط النشر العامة لنشر الأبحاث العلمية ذات الجودة العالية، مع ضرورة الالتزام بالإجراءات والشروط الخاصة والشكلية بالنشر.

 

تكاليف النشر في مجلات سكوبس:

 

إن نشر الباحث العلمي لمقاله أو بحثه او دراسته العلمية مباشرةً في قاعدة بيانات سكوبس يكون مجاني ولا حاجة فيه للمصاريف المالية.

أما بالنسبة للنشر في المجلات العلمية المحكمة المصنفة في سكوبس فهو يختلف بين مجلة وأخرى، فهو مجاني في بعض المجلات بينما هو بحاجة لتكاليف مالية في مجلات أخرى.

وتختلف هذه التكاليف كذلك من مجلة الى أخرى وفق السياسة والاجراءات التي تفرضها المجلة، والعائد المالي يكون للمجلة فقط ولا علاقة لموقع سكوبس به.

ولذلك فإننا نجد أن الكثير من الموضوعات المنشورة على سكوبس ليست معتمدة، وذلك لأنها غير صادرة من مجلات علمية محكمة.

وهنا نشير الى ان سكوبس ومن خلال وضعها للتعريف الخاص بالمجلة، تخصص زاوية لتوضيح إن كانت المجلة مجانية أو غير مجانية، وما هي تكاليف النشر التي تطلبها المجلة.

 

أبرز المجلات العربية المصنفة في سكوبس:

 

لأن الوصول الى فوائد وأهمية النشر في مجلات سكوبس هو هدف الباحثين والطلاب، ولأننا نسعى الى خدمتكم دائماً فإننا سنعرض لكم باختصار أهم المجلات العربية المصنفة في سكوبس، والرابط الإلكتروني الخاص بها، الذي يمكن من خلاله الدخول الى موقع المجلة والاطلاع على اجراءاتها وشروطها، ومراسلتها عند الحاجة الى ذلك.

 

  • المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة التخصصات (EIMJ):

 

وهي من أبرز مجلات سكوبس التي تصدر بشكل شهري دوري على الموقع الالكتروني للمجلة، وبكل من اللغتين العربية والإنجليزية.

تتنوع التخصصات التي تهتم المجلة بنشرها ومن أبرز هذه التخصصات العلوم الإنسانية والاجتماعية، العلوم التربوية، العلوم التقنية، العلوم الهندسية، القانون، العلوم الطبية، العلوم الشرعية والعديد من التخصصات العلمية الأخرى.

رابط المجلة الإلكتروني:  https://www.eimj.org/

 

  • مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة (usrij):

 

إن فوائد وأهمية النشر في مجلات سكوبس تحقق بشكل كامل في حال قبول النشر في مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة التي تأسست بالعام 2016م، ثمّ واصلت نشر أعدادها الدورية بشكل فصلي وبكل من اللغتين العربية والإنجليزية.

تتعدد المجالات العلمية التي تهتم المجلة ذات التصنيف العالي بنشرها ومنها العلوم الشرعية، علم الاجتماع، العلوم التربوية، العلوم الهندسية، الطب، القانون، العلوم الإنسانية، اللغات، الطاقة المتجددة والعديد من المجالات العلمية الاخرى.

رابط المجلة الإلكتروني: https://www.usrij.com

 

  • المجلة الالكترونية الشاملة متعددة المعرفة "MECSJ":

 

كانت المجلة الالكترونية الشاملة متعددة المعرفة من المجلات التي تستهدف النشر باللغة الإنجليزية فقط، وذلك منذ تأسيسها في عام 2016م وحتى عام 1018م عندما بدأت تنشر بكل من اللغتين العربية والإنجليزية، وذلك عبر اعدادها الدورية الإلكترونية الشهرية.

تهتم المجلة بنشر العديد من المجالات العلمية ومن أبرزها اللغات، الطاقة المتجددة، الرياضيات، العلوم الإنسانية، علم الاجتماع، العلوم الهندسية، العلوم القانون، الفقه والشريعة الإسلامية، العلوم التربوية وغيرها العديد من المجالات العلمية الاخرى.

رابط المجلة الإلكتروني: www.mecsj.com

وبذلك نكون قد اطلعنا من خلال هذا المقال على كيفية الوصول الى قاعدة البيانات سكوبس  Scopus، وما هي اهمية المجلات المصنفة في هذه القاعدة للبيانات، وما هي المعايير التي تفرضها هذه المجلات لقبول النشر في اعدادها.

كما أننا تعرفنا على أبرز الأخطاء الشائعة التي يقع الباحثون العلميون بها عند محاولة نشر ابحاثهم، مع الاطلاع على الخطوات التمهيدية للنشر في المجلات المصنفة في سكوبس، وتكاليف النشر فيها.

بالإضافة الى إلقاء الضوء على أهمية النشر في مجلات سكوبس، آملين أن نكون قد وفقنا بعرض المعلومات المهمة والمفيدة بالنسبة اليكم.

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك