مجلات علمية محكمة لنشر الأبحاث

مجلات علمية محكمة لنشر الأبحاث

مجلات علمية محكمة لنشر الأبحاث

 حققت المجلات العلمية المحكمة أحلام الباحثين في نشر أبحاثهم ودراساتهم لتصل لأكبر عدد من القراء والمختصين، فلولا المجلات العلمية المحكمة المعتمدة  وفي الاختصاصات العلمية المختلفة لبقيت الأبحاث ونتائج التجارب منتشرة على نطاق ضيق نوعا ما، ولكن نظرا لانتشار الانترنيت الكبير من مواقع الكترونية، وبريد الكتروني ومنصات مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها، انشرت المجلات العلمية  بشكل أكبر  وعلى نطاق واسع والذي شكل صعوبة أمام الباحثين في إيجاد المجلة الموثوقة ذات الاعتمادات الحقيقية للتصنيفات العالمية لتتعامل معها، حيث أصبح من السهل تزوير الشهادات من قبل الكثير من المجلات التي يكون هدفها الأساسي الأرباح المادية بعيدا عن جوهر أهمية البحث العلمي وبعيدا عن جودة الأبحاث المقدمة.

 

ما معنى المجلات العلمية المحكمة لنشر الأبحاث :


تعرف المجلات العلمية المحكمة لنشر الأبحاث على أنها : مجلات دورية تصدر بشكل منظم ومحدد فبعضها شهرية وبعضها أسبوعية وبعضها سنوية وهكذا. تقوم هذه المجلات بنشر أبحاث ودراسات الباحثين التي توافق اختصاص العلمي للمجلة، وبعض المجلات تنشر الأبحاث في كافة المجالات علمية من فن وأدب وطب وهندسة وتاريخ وعلم نفس وغيرها الكثير، والمهم ذكره أن لهذه المجلات شروط وقواعد فهي لا تنشر أي بحث يرسل إليها، تنشر الأبحاث عندها  بنسبة لا تتجاوز 10% وذلك حرصا منها على تقديم أبحاث أصيلة مبتكرة ، تزيد من أهمية المجلات من حيث المصداقية والموثوقية واعتماد التصنيفات العالمية لها، فهذه المجلات تحرص على أن يكون لها معامل تأثير عالي.


ما أسس النشر على المجلات العلمية المحكمة لنشر الأبحاث :


هناك عدة أسس للنشر في هذه المجلات نذكر منها :


1- تقديم أبحاث جديدة وغير مكررة:


تشترط المجلات على الباحثين أصالة أبحاثهم، والابتعاد عن الأبحاث المنسوخة والغير مكررة، وهناك نسب محددة للاقتباس من قبل لجان الدراسات العليا، وتشترط المجلات على الباحثين أن لا ترسل أبحاثهم إلى مجلة أخرى.


2- أن يكون البحث من ضمن اختصاص المجلة العلمية:


قبل أن يرسل الباحث أبحاثه يجب أن يتأكد من تناسب مجال بحثه مع المجال أو المجالات العلمية المتخصصة بها المجلة.


3- أن يكون للبحث أهمية علمية :


يجب أن يكون البحث أهمية تقدم للقارئ إفادة علمية واضحة، وعلى الباحث الابتعاد عن المواضيع السطحية التي لا تقدم للقراء أي إضافة علمية لمعلوماتهم.


4- عدم الإطالة في البحث :


يجب على الباحث أن يتقيد بعدد الصفحات التي تشترطها كل مجلة بحيث يستوفي به كل أفكاره ودراساته بشكل موجز وغني، فبعضها يجب أن لا يتجاوز الخمسة عشر صفحة، وبعضها عشرين وبعضها ثلاثين وذلك حسب كل مجلة.

 

المجلات العربية المصنفة


5- يجب على الباحث وضع فرضياته بدقة :


الفرضيات هي من الأجزاء المهمة في البحث، فهي تعبر عن توقعات الباحث التي تنتج بعد الكثير من الدراسة والبحث، وتفترض المجلات العلمية على الباحث الاهتمام والدقة بوضعها، لذلك يقوم الباحث بجميع كافة البيانات والبراهين التي تؤكد صحة فرضياته.


6- ذكر أدوات البحث المستخدمة :


تتطلب الأبحاث العديد من الأدوات اللازمة حتى إتمامها على أكمل وجه، مثل الاختبارات، المقابلات، الاستقصاء وغيرها، ويجب على الباحث أن يختار الأداة الأكثر جدوى في جمع البيانات والحقائق التي تخص بحثه وتفيد عند فحص عينات البحث.


7- ذكر نتائج البحث بدقة :


تعتبر نتائج البحث من أكثر الأمور التي يهتم بها الخبراء والمختصين، فيجب على الباحث أن يكون دقيق عند كتابتها، وأن تكون مثبتة بالأدلة والبراهين ، ومجاوبة على كل الأسئلة والفرضيات التي وضعها الباحث في بداية بحثه.


8- الاستخدام المناسب للطرق الإحصائية :


يجب أن يكون الباحث ملما بالبرامج والبرمجيات الإحصائية كي يختار الأنسب منها، حيث أي خطأ في إدخال المعلومات والبيانات سيؤدي إلى خطأ في نتائج العمل البحثي، ويفقد البحث هدفه ودقته.


9- تجنب الأخطاء اللغوية والنحوية :


يجب على الباحث أن يكتب بحثه متجنبا أي خطأ نحوي أو لغوي أو إملائي، ومن الممكن أن يعرض البحث على لجنة تدقيق خاصة، فيجب أن يكون البحث سواء مكتوب باللغة العربية أو الإنكليزية أو غيرها محققا لجميع قواعد اللغة.


10- تجنب الأخطاء العلمية :


من المهم جدا أن تكون المعلومات والحقائق العلمية المذكورة بالبحث دقيقة وصحيحة وتعتبر من أهم شروط النشر.


11- الأمانة العلمية في توثيق المراجع :


يجب على الباحث أن يضع في بحثه جميع المراجع والمصادر التي اعتمد عليها أثناء القيام ببحثه بكل شفافية مبتعدا عن أي اتهام بالسرقة، ويجب أن تكون هذه المراجع ملائمة للبحث، وهناك طرق متعددة للتوثيق.


12- الاعتماد على الدراسات السابقة في البحث :


الكثير من الباحثين يرجعون إلى دراسات سابقة ملائمة لدراساتهم وبحثهم، بحيث يرتب الباحثين تطور المعلومات موضحين بذلك الإضافة العلمية التي حققوها.


13- الشكل الخارجي للبحث :


كثير من المجلات تشترط على الباحث لون الخط وشكله وحجمه، الهوامش، وغيرها الكثير من التنسيقات.


أبرز المجلات العلمية المحكمة لنشر الأبحاث :


1- المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة المعرفة (MECSJ) :


- تأسست عام 2016م ، وتعتبر من أهم المجلات العلمية المحكمة في نشر الأبحاث، تنشر هذه المجلة الأبحاث في مجالات العلمية المختلفة كالطب والقانون والهندسة والعلوم الإنسانية والاقتصاد والإدارة وغيرها الكثير.
- تملك هذه المجلة لجنة مختصة مؤلفة من خبراء ذو كفاءة عالية مهمتها تقييم الأبحاث وتدقيقها.


2- المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة التخصصات (EIMJ) :


- تأسست عام 2017م ، وهي مجلات تصدر بشكل دوري بمواعيد معينة، تنشر الأبحاث بمختلف الميادين العلمية أو الأدبية أو التربوية وغيرها.
- تعتبر من أهم المجلات التي تعتبر مصدر ومرجع بكثير من الباحثين والطلاب وأساتذة الجامعات.


3- مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة (USRIJ ) :


- تنشر جميع الأبحاث في المجالات العلمية المختلفة كالعلوم الإنسانية، الطب، الفن، الأدب، القانون وغيرها الكثير.
- تضع هذه المجلة عدة شروط وقواعد حتى يتم قبول الأبحاث، وتعتبر أصالة الأبحاث وجودتها من أهم  شروط هذه المجلة.


4- مجلة البحوث الهندسية ( جامعة طرابلس ) :


- تصدر من جامعة طرابلس في ليبيا، صدر العدد الأول عام 1989م، تنشر الأبحاث التي تبحث في التكنولوجيا والعلوم الهندسية.
- تسعى هذه المجلة إلى التطوير الدائم وتوسيع انتشارها لتصل لجميه الباحثين العرب منهم والأجانب.


5- مجلة DISCOVER:


- تأسست عام 1980م، وتصدر شهريا في الولايات المتحدة الأمريكية عن طريق مؤسسة تايم، وتنشر الأبحاث في مختلف المجالات العلمية المتعددة.
- وهي من أفضل المجلات العلمية المحكمة حيث تضم أفضل الأكاديميين والخبراء والباحثين.


6- مجلة الهندسة والعمارة (جامعة أم القرى ) :


7- المجلة الهندسية ( جامعة الغيوم ) :
8- مجلة علوم اللغة العربية :
9- مجلة POPULAR SCIENCE:
10- المجلة العراقية الهندسية :
11- مجلة NATIONAL GEOGRAPHIC MAGAZINE::


حصول المجلات العلمية المحكمة على التصنيفات العالمية وعلى معامل تأثير عالي ليس بالأمر السهل، ولكن بالمقابل يرفع من مستوى العلمي المجلة وتصبح ذات موثوقية ومصداقية عالية، وهدف وحلم لجميع الباحثين في نشر أبحاثهم، حيث تحقق بذلك منافسة كبيرة بين الباحثين والطلاب مما يعكس بشكل إيجابي على نوعية الأبحاث المقدمة من حيث الجودة والأصالة، ولهذا نجد أن المجلات تضع الكثير من الشروط على الأبحاث العلمية لتصل لتصنيف عالمي وأبحاث مبتكرة

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك


مواضيع / مقالات ذات علاقه