تكلفة النشر في المجلات العلمية

تكلفة النشر في المجلات العلمية

تكلفة النشر في المجلات العلمية

 تعتبر تكلفة النشر في المجلات العلمية من أهم العراقيل التي تواجه الباحث في عملية النشر، حيث تضع المجلات العلمية أسعاراً مرتفعة مقابل النشر العلمي للأبحاث، ليصل الباحث لهدفه وهو نشر البحث في مجلة علمية محكمة ومرموقة. يعتبر التعامل بالدولار أو بغير العملة الوطنية للباحث من أصعب المشكلات التي قد تواجه الباحث عند النشر في المجلات العلمية الدولية. وقد يتحمّل الباحث تكاليف إضافية تتمثل في التحويلات البريدية اللازمة لإجراء عملية تدقيق البحث من قبل المحكمين، وكذلك الرسوم الخاصة بالنسخ الورقية من المجلة بعد نشر البحث. تعتبر هذه الرسوم الإضافية من العراقيل التي تواجه الباحث وتدفع الباحثين للمطالبة بخفض أسعار النشر في المجلات العلمية.

سنستعرض في هذه المقالة بعض المواضيع المتعلقة بتكاليف النشر العلمي، والمعايير الناظمة لهذه التكاليف، واختلافها بين أنواع المجلات العلمية، مع مثال على إجرائية دفع الرسوم في المجلات العلمية، بالإضافة لأهم المجلات العلمية العربية. 

 

أنواع المجلات العلمية من حيث الرسوم :

 

  • المجلّات التي تحتاج دفع رسوم اشتراك: هذه المجلّات تتطلب دفع رسوم اشتراك لقراءة المقالات بالكامل، وغالباً تعرض فقط خلاصة وعنوان مقال بالمجّان. هذا النوع عادة لا يتطلب أي رسوم نشر من الباحث لأن دار النشر تحصل على النقود من المشتركين وليس من الباحثين. التحكيم في هذا النوع من المجلّات يتميز بالصعوبة لأن المجلّة لن تنشر موضوعاً بالمجّان قبل أن تتأكد أن هذا الموضوع محط جدل ويثير اهتمام الباحثين، فهي بالنهاية تسعى وراء الربح والذي لن يتحقق إلاّ إذا اشترى المقال العديد من القرّاء.

  • المجلّات ذات الوصول المفتوح: هي مجلات تعرض أبحاثها بالمجان للمشتركين. تأسست العديد من دور النشر الإلكترونية التي تعرض هذا النوع من المجلّات، وتكسب هذه المجلّات من طرق عديدة، وهي:

من الباحث، قد يدفع الباحث لنشر مقاله في هذه المجلات مبلغ 3000 دولار، وحقوق النشر في هذه الحالة تبقى بيد الباحث ويستطيع النشر كما يحلو له.

من مركز الأبحاث: يقوم مركز الأبحاث المسؤول بتحمّل تكاليف النشر في هذه المجلّات لرغبتها بتعميم الفائدة على الجميع.

من شركات تمويل خيرية أو حكومية: تقوم بعض شركات التمويل بجمع التبرّعات من الباحثين لنشر هذه الأبحاث، وفي هذه الحالة لا تخسر المجلّة أي نقود ولن يضطر الباحث لدفع رسوم نقدية.

 

المعايير التي تحدد أسعار النشر في المجلات العلمية :

 

هذا السؤال قد يطرحه الباحث عند بحثه عن المجلة العلمية المناسبة لنشر بحثه، والمعايير التالية تحدد تكلفة النشر في المجلات العلمية: 

 

  • مكان صدور المجلة العلمية: إذا كانت المجلة العلمية تصدر عن جهة رسمية ومعتمدة، كمراكز البحوث والجامعات، وغيرها من المؤسسات العلمية، فهذا يعني أن أسعار النشر في تلك المجلة ستكون أعلى من أسعار النشر في غيرها من المجلات التي تصدر عن مراكز ومؤسسات غير معروفة، ولكن يبقى السعر المرتفع للنشر في المجلة ليس دليلاً على جودة المجلة.

  • الرقم المعياري الدولي ISSN: امتلاك المجلة العلمية لرقم ISSN يعني أنها مجلة مفهرسة ومعتمدة، خاصة إذا كانت تمتلك رقماً طباعياً أيضاً، فمؤسسة ISSN تمنح المجلات العلمية المرموقة رقماً طباعياً يختلف عن رقم ISSN الخاص بالنشر الإلكتروني، وامتلاك المجلة لرقم معياري يعني أنها قد تزيد من تكلفة النشر لديها ولكن بما لا يتجاوز حدود التكلفة الرمزية.

  • التصنيف الدولي: ضمن قواعد البيانات الدولية المتعارف عليها أكاديمياً بين الباحثين، والمعترف بها من قبل الجامعات، وتعتبر قواعد البيانات إبيسكو وسكوبس و ISI هي الأكثر اعتماداً من قبل الجامعات المعروفة والعريقة، لذلك فإن قواعد البيانات الدولية المذكورة هي قواعد بيانات عالمية، ترفع من قيمة النشر لدى المجلات المصنفة والمفهرسة فيها، وضمنياً ترفع أسعار النشر، لأن ذلك يزيد من المسؤوليات والتكاليف التي تلتزم بها تلك المجلات.

  • لجنة المحكمين في المجلة العلمية: لجنة التحكيم في أي مجلة علمية قد ترفع من شأن المجلة، أو قد تسيء لها وتفقدها مصداقيتها، وهذا ما يحدث عندما توظف المجلة هيئة تحكيم غير معروفة، ولا يتمتع أعضائها بالخبرة والكفاءة. وبعض المجلات قد تضع لجان تحكيم وهمية، وتزيد من أسعار النشر من أجل الكسب غير المشروع، لذلك على الباحثين أن يتأكدوا أن لجنة التحكيم في المجلة التي يودون النشر بها هي لجنة حقيقية، وعندما توظف المجلة هيئة تحكيم مرموقة وعريقة، تضم أساتذة معروفين للباحثين، فهي بذلك تضيف قيمة عالية للمجلة مما يزيد من أسعار النشر في تلك المجلة بشكل منطقي ومعقول.

 

المجلات العربية المصنفة

 

بعض المجلات العربية العلمية المحكمة والمعتمدة ذات التكاليف المقبولة :

 

  • المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة المعرفة MECSJ:

من أفضل المجلات العربية، لديها مجموعة كبيرة من المحكّمين والخبراء. تصدر شهرياً وقد حصلت على العديد من التقديرات الدولية، وتنشر في مجالات علوم الطبيعة والحاسب والعلوم الاجتماعية والطبية والفنون والآداب والإدارة والاقتصاد والهندسة وبأسعار مناسبة.

  • مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة USRIJ:

مجلة دولية محكّمة تصدر بصورة فصلية لإتاحة الفرصة أمام الباحثين والطلبة والأساتذة من مختلف التخصصات لمشاركة اسهاماتهم وأبحاثهم التي تنسجم مع أصول البحث العلمي ذات الاعتراف العالمي وجودة المحتوى.

  • المجلة الإلكترونية الشاملة متعددة التخصصات EIMJ:

مجلة علميّة دوليّة محكّمة تم إنشائها عام 2017 وحاصلة على اعتماد ISI وتهدف إلى تعزيز عمليات النشر للأبحاث العلمية المرموقة بين الباحثين العرب وفي بيئة تحكيم ونشر دقيقة، تضم لجنة تحكيم من كبرى اللجان المتخصصة من المحكمين العرب والأجانب ذوي الخبرة في المجال المطلوب نشره، تنشر البحوث في التخصصات التربوية والعلمية والأدبية والقانونية وغيرها.

 

مثال عن إجراءات دفع الرسوم لنشر بحث علمي في مجلة علمية :

 

  1. إرسال البحث للجنة عبر الأيميل أو من خلال نموذج تقديم الطلب إلكترونياً.

  2. التقييم المبدئي للبحث خلال يومين.

  3. إرسال رسوم لجنة التحكيم والنشر (مثلاً 120 دولار).

  4. يمكن للباحث الدفع عن طريق الحوالات البنكية.

  5. إرسال تقرير شامل للباحث عبر الإيميل الخاص به بكافة الملاحظات الواجب العمل على تعديلها للوصول الى بحث متكامل وفق شروط المجلة.

  6. إرسال قبول النشر للباحث بعد استكمال كافة الإجراءات من لجنة التحكيم للنسخة الأخيرة للبحث العلمي خلال مدة 5 أيام.

  7. عند نشر للعدد يرسل للباحث مجاناً نسخة من البحث المنشور والعدد كاملاً الذي تم النشر به.

  8. يرسل للباحث عدد من المستلات للبحث بناءً على طلب الباحث ويتكفل الباحث برسوم الشحن والطباعة.

  9. عند طلب نسخة مطبوعة من البحث المنشور أو العدد كاملاً يتم طلبها بشكل مستقل من المجلة لتحضيرها وإرسالها للباحث بناءً على اتفاق مسبق على تكلفة الطباعة والتوصيل.

 

 

 

هناك مطالبات كثير بتخفيض التكلفة التي ترافق عملية نشر البحث العلمي، حيث تعتبر التكلفة المرتفعة والتكاليف المرافقة لعملية نشر الأبحاث العلمية من أهم العراقيل التي تواجه الباحثين عند نشر أبحاثهم العلمية، وقد ظهرت بعض المجلات التي تقوم بالنشر المجاني للبحث العلمي والتي يمكن الاستفادة منها، إلاّ أن هذه المجلات غير متاحة للجميع للمتابعة فيقتصر جمهور هذه المجلات على المشتركين فيها والذين يقومون بدفع اشتراكات دورية لمتابعة ما يتم نشره من خلال هذه المجلة، وهذه من العوامل التي تساهم في عدم انتشار البحث العلمي ووصوله للشريحة التي تهتم بالموضوع الذي يقوم الباحثون بكتابة البحث العلمي فيه.

 

وفي النهاية يجب التأكيد على أن تكلفة النشر ليست معياراً لأهمية المجلة العلمية، ويجب الأخذ بالمعايير الأخرى عند الرغبة بالنشر في مجلة محددة.

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك