أقسام البحث العلمي

أقسام البحث العلمي

أقسام البحث العلمي

أقسام البحث العلمي

 

إن أقسام البحث العلمي متعددة وعلى الباحث أن يأخذها بعين الاعتبار كي يصل الى بحث علمي ناجح، مكتمل العناصر، وسنحاول من خلال هذا المقال أن نتعرف على هذه الأقسام، ولكن بعد عرض تعريف البحث العلمي.

 

تعريف البحث العلمي:

 

وهو الدراسة العلمية التي يقوم بها الباحث العلمي بأسلوب أكاديمي علمي، وذلك بهدف اكتشاف أمور جديدة تنتمي الى التخصص العلمي للباحث، وكما قد يكون هدف الباحث تأكيد نظريات وبحوث سابقة أو نقضها ونفيها أو تعزيز نواقصها.

 

أقسام البحث العلمي:

إن البحث العلمي له العديد من الاقسام التي يتكون منها والبداية تكون من الصفحات التمهيدية:

 

  • صفحة الغلاف:

وهي القسم الاول من أقسام البحث العلمي، وتتضمن عنوان البحث الذي يكتب بخط عريض في منتصف الصفحة، والى الاسفل منه بخط أصغر قليلاً العنوان الفرعي إذا كان موجوداً، وفي حال كان البحث برعاية جامعة او مؤسسة علمية معينة فيكتب اسمها في الجهة اليمنى العلوية من صفحة الغلاف، في حين يكتب اسم الباحث العلمي او الطالب مع تاريخ تقديم البحث في الجهة اليسرى السفلية من الصفحة، كما يكتب اسم المشرف على البحث إن وجد على صفحة الغلاف.

 

  • صفحة الإهداء والشكر والتقدير:

وتأتي بعد صفحة الغلاف أو العنوان، ويهدي الباحث العلمي من خلالها بحثه الى كل من ساهم بوصول الباحث الى هذا المستوى التعليمي، كالأهل والأصدقاء، ومن ساهم بإنجاز ونجاح الدراسة العلمية، مع تقديم الشكر لكل هؤلاء الأشخاص، وللمشرف على البحث والمؤسسة العلمية التي ينتمي اليها الباحث.

 

  • مقدمة البحث العلمي:

وهي أهم قسم من أقسام البحث العلمي التمهيدية، فهي تهيء القارئ وتساعده على فهم موضوع البحث، وتكون المدخل للدراسة وقسمها الترويجي، فيعرض الباحث فيها بصورة مختصرة لكن شاملة كل ما ستتم مناقشته داخل البحث، ويوضح توجهات البحث وأهدافه والفائدة المنتظرة من دراسته، كما أن الباحث يظهر من خلال المقدمة سبب اختياره لهذا الموضوع العلمي تحديداً، ويوضح كذلك المنهج المتبع وعينة الدراسة والادوات الدراسية التي سيستخدمها.

وللمقدمة شروط يجب أن تتوافر فيها، ومن أهم هذه الشروط الاختصار بحيث لا تتجاوز الصفحة الواحدة، وأن تكتب بكلمات مفهومة وسهلة وواضحة، وأن تكون عباراتها جذابة ومترابطة.

وهنا نقدم نصيحة لطلابنا الأعزاء بتأجيل كتابة المقدمة الى بعد الانتهاء من كل مراحل البحث العلمي، وذلك لأن المقدمة يجب ان تكون شاملة لكل ما سيرد في البحث، وهذا ما سيكون الباحث على المام تام به بعد ان ينتهي من كتابة البحث.

 

إعداد الأبحاث العلمية ونشرها

 

أقسام البحث العلمي

 

بعد الانتهاء من الصفحات التمهيدية للبحث، يدخل الباحث العلمي في دراسته الى المضمون ومتن البحث الذي يعتبر جوهر الدراسة وأهم قسم من أقسام البحث العلمي:

 

  • أهداف الدراسة وأسئلة أو فروض البحث:

 

إن أسئلة وفروض الدراسة تعبر عن أهداف البحث، وهذا ما قد يدفع بعض الطلاب أو الباحثين العلميين الى الاستغناء عن كتابة الاهداف بشكل مستقل، ويستعيضون عنها من خلال فقرة التساؤلات أو الفروض التي تعبر عنها.

إن الباحث العلمي المبدع هو الذي يتمكن من صياغة فروض وتساؤلات بحثه بشكل صحيح، وبصورة تساعد على بناء محتوي قوي وهام، وخصوصاً أن الأسئلة أو الفروض تساهم في تحديد جميع المحاور الاساسية والفرعية للبحث العلمي.

 

  • المنهج أو المناهج المعتمدة:

 

على الباحث ان يحدد في دراسته المنهج او المناهج العلمية التي سيعتمد عليها لتنظيم بحثه والحصول على المعلومات والبيانات اللازمة، ويوضح سبب اختيار هذا المنهج العلمي، ومن الضروري أن يحسن الباحث اختيار المنهج ليستطيع الحصول الى المعلومات والبيانات اللازمة والوصول الى نتائج دقيقة.

 

  • عينة البحث والادوات الدراسية:

 

على الباحث من ضمن أقسام البحث العلمي، ان يختار بشكل علمي حيادي وموضوعي عينة الدراسة المناسبة لمجتمع البحث، والتي يكون حجمها متناسب مع طبيعة المعلومات التي يريد الحصول عليها، كما عليه أن يختار الادوات الدراسية الملائمة والتي تسمح له الوصول الى أدق المعلومات، مع الوسائل الاحصائية المناسبة، التي تسمح بالوصول الى نتائج البحث الصحيحة والمبرهنة بالأدلة الدامغة.

 

  • فصول وأبواب البحث العلمي:

 

وبذلك نصل الى القسم الجوهري من أقسام البحث العلمي، وهو متن الدراسة المتكّون من أبواب وفصول مترابطة، حيث يكتبها الباحث بصورة مترابطة وسلسة، وبذلك تكون كل فقرة استكمال للفقرة التي قبلها، وكل معلومة تتكامل مع المعلومات التي سبقتها وكل فصل هو تتمة لما أتى في الفصل السابق وتمهيد للفصل اللاحق، وفي هذا القسم يجيب الباحث عن فروض وأسئلة الدراسة، ويستخدم العينة الدراسية وادوات الدراسة ووسائل التحليل الاحصائي التي تسمح له الوصول الى النتائج العلمية الدقيقة.

بعد الانتهاء من القسم التمهيدي والقسم الخاص بمتن البحث، يأتي الدور على القسم الأخير الخاص بالنتائج والتوصيات والخاتمة مع التوثيق للدراسات السابقة.

 

  • نتائج البحث:

 

يعرض الباحث في هذا القسم نتائج بحثه وكيف وصل الى هذه النتائج المثبتة بالأدلة والبراهين، وهنا لا بدّ من الإشارة الى ضرورة كون النتائج والحلول المعروضة مرتبطة بمشكلة البحث وأهدافه، وأن يكون الوصول اليها قد تمّ بعد مناقشة ودراسة معلومات وبيانات البحث في قسم المتن.

 

  • توصيات الباحث:

 

قد يكون هذا القسم منفصل ويعرض فيه الباحث توصياته للباحثين اللاحقين، وخصوصاً لجهة التوسع في دراسة نقطة او نقاط مذكورة في البحث العلمي، ومن المفيد دراستها في أبحاث منفصلة، أو ان ينصح باستكمال الدراسة من قبل الباحثين الآخرين وذلك من النقطة التي وصل اليها البحث، وبإمكانه في هذا القسم من أقسام البحث العلمي أن يظهر العقبات والصعوبات التي واجهته وكيفية تخطيها وتجاوزها.

 

  • الخاتمة:

قد يكون قسم الخاتمة منفصل وقد يقوم بعض الباحثين العلميين بضم توصيات الباحث الى الخاتمة وعرضهما بقسم موحد، وهنا يعرض الباحث بشكل مختصر لا يتجاوز الصفحة أو الصفحة ونصف، النتائج التي وصل اليها وأهميتها للتخصص العلمي الذي تنتمي اليه والمجتمع عموماً.

 

  • توثيق المصادر والمراجع:

 

وفي هذا القسم يوثق الباحث العلمي كافة الدراسات السابقة التي اعتمد عليها في بحثه، وذلك وفق إحدى طرق التوثيق الاكاديمية المعروفة عالمياً، والفائدة في هذا التوثيق تتضح من خلال الأمانة العلمية واحترام جهود الآخرين، كما انه يظهر الجهود التي بذلها الباحث من خلال اطلاعه على العديد من المصادر والراجع الموثوقة، بالإضافة الى ان التوثيق يسمح للقارئ أن يرجع الى المصدر بكل سهولة للتأكد من معلومة معينة او التوسع فيها.

 

  • الفهارس:

 

وهو القسم الأخير من أقسام البحث العلمي، ويوضح الباحث من خلاله كل ما عرض في دراسته من فصول وأبواب مع إظهار صفحة كل منها، وهذا يسهل على القارئ الذهاب الى الفقرة التي يرغب قراءتها او مراجعتها بكل سهولة.

 

أهمية التزام الباحث العلمي بجميع اقسام البحث العلمي:

 

إن البحث العلمي يحتوي على مقدار كبير جداً من المعلومات والبيانات، وهنا الباحث العلمي ملزم بالسير فيه بشكل منظم لضمان الوصول الى نتائج بحثية صحيحة، ولذلك فهو بحاجة الى اتباع تنظيم ومنهجية تحتوي جميع أقسام البحث العلمي.

وبذلك نكون قد اطلعنا على تعريف البحث العلمي، وتعرفنا على جميع أقسام البحث العلمي التي يجب ان تحتويها اي دراسة علمية.

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك


مواضيع / مقالات ذات علاقه