المنهج الوصفي في العلوم القانونية

المنهج الوصفي في العلوم القانونية

المنهج الوصفي في العلوم القانونية

المنهج الوصفي في العلوم القانونية

يستخدم المنهج الوصفي في العلوم القانونية بشكل كبير، فهو من أكثر المناهج العلمية قدرة على دراسة المشكلات والظواهر والمواضيع القانونية، وإيجاد التفسيرات والحلول المناسبة لها.

ولاختيار المنهج العلمي المناسب دور أساسي في الوصول الى نتائج بحثية دقيقة، ليس في العلوم القانونية فقط بل في جميع المجالات العلمية، وبالتالي يفترض أن يكون الطالب أو الباحث العلمي على معرفة تفصيلية شاملة عن جميع مناهج البحث العلمي، حتى يحسن الباحث اختيار المنهج الملائم لموضوع دراسته، بما يحقق تنظيم البحث بالشكل السليم ووصوله الى التفسيرات والنتائج الدقيقة.

مفهوم المنهج الوصفي وتعريفه:

إن هذا المنهج هو أحد الأساليب العلمية التي يعتمد عليها في دراسة الظواهر والمشكلات العلمية وفق خطوات متسلسلة ومنتظمة، حيث يجمع الباحث العلمي معلومات وبيانات بحثه المرتبطة بالظاهرة، ثمّ تحليلها ودراستها وصولاً الى التفسيرات والنتائج والحقائق العلمية الدقيقة.

إن المنهج الوصفي في العلوم القانونية وباقي فروع العلوم لا يقتصر على دراسة تفاصيل الظاهرة وتحديد أسباب ظهورها، فهو يمتد ليشمل تحليل المعلومات والبيانات وقياسها ثمّ تفسيرها وصولاً لوصف تفصيلي لظاهرة البحث ونتائجها.

وبعد كل ما ذكرناه يمكننا تعريف المنهج الوصفي بأحد طرق التحليل التي ترتكز على جمع معلومات دقيقة وكافية عن موضوع البحث، خلال فترة زمنية معينة أو عدة فترات زمنية محددة، وذلك للوصول الى النتائج العملية التي يتم تفسيرها بأسلوب موضوعي منسجم مع المعطيات الحقيقية للظاهرة.

كما يمكن تعريفه بأنه إحدى الأساليب العلمية المتبعة لوصف مشكلة أو ظاهرة البحث، وذلك عبر منهجية منظمة وعلمية دقيقة، وصولاً الى تفسيرات ونتائج يتم التعبير عنها بأشكال رقمية مثبتة بالأدلة والبراهين.

ميزات استخدام المنهج الوصفي في العلوم القانونية:

لكل منهج من مناهج البحث العلمية سمات وميزات تجعله يتناسب مع مواضيع معينة، في نفس الوقت الذي له عيوب وسلبيات، قد تجعل الباحث يتجه الى اعتماد منهج آخر، أو اعتماد أكثر من منهج في نفس البحث العلمي، وتبقى اهم ميزات المنهج الوصفي في العلوم القانونية هي:

  1. يسمح للباحث العلمي جمع البيانات والمعلومات العلمية الدقيقة المرتبطة بظاهرة او إشكالية البحث العلمي.

  2. يسمح هذا المنهج العلمي للباحث بأن يسرد بشكل مفصل الأحداث والمعلومات التي واجهته خلال رحلته البحثية.

  3. من أبرز ميزات المنهج الوصفي بمعظم أنواعه أنه يساعد الباحث عند استخدامه في عملية التنبؤ بما قد يسبب الظاهرة.

  4. يمكن استخدام المنهج الوصفي في العلوم القانونية بفعالية وكفاءة عالية، كما يمكن استخدامه بدراسة العديد من العلوم الاخرى وخصوصاً الانسانية والاجتماعية منها.

  5. يسمح المنهج الوصفي التحليلي والارتباطي بإيجاد العلاقات بين مختلف الظواهر والمتغيرات المختلفة، وذلك عبر إيجاده أوجه الاختلاف والتشابه بين هذه المتغيرات والظواهر.

عيوب وسلبيات استخدام المنهج الوصفي في العلوم القانونية:

  1. إن هذا المنهج العلمي يعتمد بشكل اساسي على تحليل إحدى الظواهر البحثية في مكان محدد وزمان معين، وهذا ما يجعل الاعتماد على المنهج الوصفي غير ممكنناً بالعديد من الظواهر والمشكلات القانونية وغير القانونية.

  2. على الرغم من ان التنبؤ من المميزات التي ذكرناها عند استخدم بعض أنواع المنهج الوصفي في العلوم القانونية، إلا أن هذه التنبؤات في الكثير من الأحيان لن تكون مؤكدة، ولن تنطبق على كافة الظواهر والمشكلات القانونية، وبالتالي فإن ميزة التنبؤ صعبة التطبيق.

  3. قد يستنكف العديد من الباحثين العلميين عن استخدام هذا المنهج العلمي في أبحاثهم، وذلك لأنهم يجدون صعوبة بتحديد عدة مفاهيم موجودة فيه.

  4. إن قياس النتائج بشكل دقيق صعب في المنهج الوصفي، فيتم اللجوء الى استخدام منهج مرافق لتغطية النواقص الموجودة بهذا المنهج العلمي.

اعداد الأبحاث ونشرها

تطبيقات المنهج الوصفي في العلوم القانونية:

للمنهج الوصفي عدة أنواع، حيث يعتبر بعضها من الأهم تطبيقاً في دراسة الظواهر والمشكلات القانونية، وذلك بحسب ظاهرة الدراسة والنتائج المنتظرة منها:

  • إن الأبحاث الوصفية المسحية يمكن استخدامها بشكل واسع جداً في دراسة الظواهر الاجرامية، وبالخصوص الظاهر المتعلقة بالظروف العائلية أو الاجتماعية أو الاقتصادية، ومنها على سبيل المثال لا الحصر الجرائم المرتبطة بالأسرة، والتشرد، والاختلاس، والسرقة.

  • يمكن استخدام المنهج الوصفي المسحي بالأبحاث القانونية المرتبطة بالجوانب الاجتماعية، التي تهتم بالاستشراف والتخطيط بهدف تلبية حاجات أفراد المجتمع من النواحي الاجتماعية والاقتصادية والتعليمية ، بالإضافة الى العمليات المسحية المرتبطة بتسيير الموارد البشرية.

ومن جهة أخرى يمكن استخدام المنهج الوصفي في العلوم القانونية، بالآراء والتوجهات المرتبطة بالاقتراعات والانتخابات المختلفة في الدول.

  • هناك بعض العلوم القانونية التي تحتاج الى استخدام الدراسات الارتباطية في المنهج الوصفي بالنسبة لدراسة العلاقات والمتغيرات المختلفة، وكمثال عن هذه الدراسات القانونية المقارنة بين الأنظمة والتشريعات القانونية بين دول مختلفة واختيار أفضلها، أو اختيار الأنظمة الإدارية أو الاقتصادية أو القانونية الناجحة، وغيرها الكثير من الدراسات القانونية الاخرى.

  • يعتبر المنهج الوصفي التحليلي من اهم مناهج البحث العلمي المستخدمة في العلوم القانونية، حيث يعتمد هذا المنهج على الوصف الدقيق والتحليل المعمق لظاهرة أو مشكلة البحث العلمي، وذلك من خلال ما يقوم به الباحث العلمي من صياغة عدد من الاسئلة الخاصة بموضوع الدراسة العلمية، ومن أبرز الأسئلة التي يمكن ان يطرحها الباحث.

ما هو الوضع الحالي لظاهرة البحث العلمي..؟

هل هناك علاقات مشتركة بين ظاهرة البحث والظواهر البحثية الأخرى..؟ وفي حال وجودها البحث في ماهية هذه العلاقات.

ما النتائج والحلول المنتظر الوصول اليها من خلال دراسة موضوع البحث العلمي..؟

وللإجابة على أسئلة البحث يفترض ان يقوم الباحث بدراسة علمية شاملة، يبحث من خلالها ويتحرى ويجمع كافة المعلومات والبيانات المرتبطة بظاهرة البحث.

وقد وجد المختصون أن استخدام هذا النوع من المنهج الوصفي في العلوم القانونية، يساهم بشكل كبير في الوصول الى المعلومات المرتبطة بظاهرة او إشكالية البحث القانوني، ودراستها بشكل معمق، مع إمكانية مقارنتها بدراسات وظواهر قانونية مشابهة لها.

خطوات استخدام المنهج الوصفي في العلوم القانونية :

على الباحث العلمي في بداية الامر وبغض النظر عن المجال العلمي الذي ينتمي اليه، أو المنهج العلمي الذي سيتبعه، أن يقوم بتحديد ظاهرة أو مشكلة البحث العلمي بدقة ويتأكد من قابليتها للدراسة والتحقيق.

يبدأ الباحث الذي يستخدم المنهج الوصفي في العلوم القانونية بعد ذلك بجمع معلومات وبيانات بحثه، ويتحرى حول هذه المعلومات بشكل دقيق.

صياغة فروض أو أسئلة البحث العلمي، بشكل سليم شامل لجميع مباحث الدراسة الرئيسية والفرعية، وإظهار توقعات الباحث لما سيصل اليه البحث من نتائج. 

يتجه الباحث بعد ذلك لاختيار عينة الدراسة بالشكل السليم والصحيح البعيد عن الاهواء الشخصية، لأن تعبير عينة الدراسة بالحجم والموضوع عن مجتمع البحث، يساعد الباحث في الحصول على النتائج الصحيحة، على ان يختار الباحث الاداة او الادوات الدراسية المناسبة التي تساعده على جمع المعلومات بالشكل الدقيق، مما يجعل المنهج الوصفي في العلوم القانونية يساعد على وصول الباحث للتفسيرات والنتائج المنطقية.

وبذلك نكون قد تعرفنا على مفهوم المنهج الوصفي وتعريفه، كما اطلعنا على ميزات وسلبيات هذا المنهج عند استخدامه في العلوم القانونية، وكيفية تطبيقه في هذا المجال العلمي، بالإضافة الى إلقاء الضوء على مراحل استخدام المنهج الوصفي في العلوم القانونية.

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك


مواضيع / مقالات ذات علاقه