تخصصات الماجستير المهني

تخصصات الماجستير المهني

تخصصات الماجستير المهني

تخصصات الماجستير المهني

يحتاج الطالب التعرف على تخصصات الماجستير المهني، في درجة الماجستير هي إحدى أكثر الدرجات العلمية الأكاديمية تنوعاً، وهي تتبع العديد من الأنماط والأساليب التدريسية المختلفة، وتضم الكثير من التخصصات المتنوعة التي تصنف في فئات متعددة.

يعتبر الماجستير المهني أحد أنواع الماجستير، التي تعتبر مهمة للغاية من النواحي العملية للطلاب الذين يريدون دراسة هذا الأسلوب من اساليب الماجستير، وبات الوصول الى دراسة أحد تخصصات الماجستير المهني هدف وطموح نسبة كبيرة من الطلاب الذين ينتمون الى مجالات وتخصصات علمية مختلفة، وهنا لا بدّ لنا من الإشارة الى أن الماجستير المهني يصقل مواهب الطالب الابداعية وقدراتهم على الابتكار، ويشكّل خطوة أساسية لمن يرغب إكمال دراسته والحصول على الدكتوراه المهنية.

ما المقصود من الماجستير المهني:

يعتمد الماجستير المهني على تدريب الطالب من النواحي النظرية والعملية، حيث يتم تدريب الطالب مهنياً في مجال تخصصه بمرحلة الماجستير، مما ينمي من كفاءته ويزيد من قدراته العملية ليصبح أكثر معرفة بكل ما يرتبط بمجال تخصصه المهني.

اتجهت الكثير من المؤسسات العلمية والجامعات الى تدريس تخصصات الماجستير المهني الذي بات معتمداً في معظم هذه الجامعات، وهذا ما فتح الكثير من الابواب في سوق العمل.

وبذلك نجد أن الماجستير المهني يختلف عن الماجستير الاكاديمي، فالماجستير الأكاديمي يتجه الى الاتجاه النظري البحثي الاكاديمي، بينما تتجه تخصصات الماجستير المهني الى الجوانب التطبيقية والتحليلية، التي تساعد الطلاب على الاندماج المباشر بسوق العمل بعد الحصول على هذه الشهادة العلمية العالية.

إن مدة الدراسة في معظم تخصصات الماجستير المهني هي ثلاث سنوات، ولكنها ربما تمتد في تخصصات مهنية معينة الى خمس سنوات، وهي تحتوي في برامجها على ساعات محددة من التعليم العملي.

إن مختلف تخصصات الماجستير المهني ترتبط بشكل كبير بحاجات سوق العمل ومتطلباته، وتهدف برامجها الى إكساب طلاب الماجستير المهني معارف وخبرات عملية كبيرة، ومهارات تطبيقية تجعل من سوق العمل مفتوح أمامهم بشكل مميز. 

إن حصول  الطلاب على شهادة الماجستير المهني تحتاج الى تدريب كبير، ومشاريع مهمة مرتبطة بالتخصص الذي يقومون بدراسته، حيث تسمح هذه التدريبات المكثفة لهم بتعزيز قدراتهم العملية، وبالتالي فإن هذا التوجه هو خيار مثالي للأفراد الذين يعملون بمهن ومجالات محددة في سوق العمل، فهذا سيساعدهم على تطوير عملهم والترقي الوظيفي كذلك، ومن جهة أخرى فإن الماجستير المهني عامل مساعد في تعلم تخصصات جديدة تساهم بتعلم الامور المهنية الجديدة، والدخول الى المجال العملي المطلوب.

أهم شروط  تقديم الطالب الى أحد تخصصات الماجستير المهني:

تتعدد الشروط التي تطلبها المؤسسات العلمية والجامعات لقبول الطالب أن يدرس هذه المرحلة الدراسية العالية فيها، ومن أبرز هذه الشروط التي تعتبر بسيطة نسبياً قياساً بالماجستير الأكاديمي:

  1. الحصول على شهادة الليسانس أو البكالوريوس من جامعة معتمدة ومعترف بها، وذلك بدرجة لا تقل عن تقدير جيد (قد تطلب بعض الجامعات وبعض التخصصات تقدير اعلى) ، وذلك كي يتمكن الطالب من تقديم الأوراق للقبول بمرحلة الماجستير.

  2. قد تطلب بعض الجامعات خبرة عمل مدتها عامين على الاقل في مجال تخصص الماجستير المهني الذي يرغب التسجيل فيه.

  3. الاتقان الكامل للغة الإنجليزية، وربما تطلب بعض الجامعات من جميع الطلاب (باستثناء خريجي الادب الإنجليزي) شهادة الايلتس أو التوفل، أو شهادة تعادلها.

  4. على الطالب ان يتابع نسبة معينة من المحاضرات (تحددها الجامعة للمقررات، كأن تكون 75% مثلاً)، وأن ينجع بكافة المقررات كي ينال شهادة الماجستير المهني.

  5. إن الطلاب من مختلف تخصصات الماجستير المهني ملزمون بتقديم أبحاث علمية في كل عام دراسي من سنوات الماجستير، علماً ان السنة الدراسية قد تتألف من أربعة فصول.

اعداد الأبحاث ونشرها

أهم تخصصات الماجستير المهني:

لقد باتت تخصصات الماجستير المهني واسعة جداً، ويمكن للطالب اختيار التخصص الذي يناسبه في الجامعة التي يجد انها تقدم تعليم علمي وتطبيقي عالي، يساعده على تعلم المهارات التطبيقية والمعارف العلمية والمهنية التي تفتح له أبواب سوق العمل على مصراعيه، ومن أبرز هذه التخصصات لهذا الماجستير:

  • ماجستير مهني في العلوم التربوية.

  • ماجستير مهني في علوم المحاسبة.

  • ماجستير مهني في إدارة الأعمال وله رمز MBA.

  • ماجستير مهني في علم إدارة نظم المعلومات.

  • ماجستير مهني في علوم الصحة النفسية.

  • ماجستير مهني في العلوم القانونية.

  • ماجستير مهني في علوم الوقاية من الإشعاعات.

  • ماجستير مهني في مجال العلوم الإنسانية.

  • ماجستير مهني في علوم الموارد البشرية.

  • ماجستير مهني في علوم الإدارة بالتسويق العالمي.

  • ماجستير مهني في علوم الإدارة الجودة الشاملة.

  • ماجستير مهني في علوم الإدارة في التجارة الدولية.

  • ماجستير مهني في المجالات الإعلانية والترويجية.

  • ماجستير مهني في علوم الإدارة الدبلوماسية.

  • ماجستير مهني في علم إدارة الأعمال السياحية.

  • ماجستير مهني في علوم ادارة أنظمة الأمن والسلامة.

  • ماجستير مهني في علوم ادارة المشاريع الصغيرة.

  • ماجستير مهني في علوم أسواق المال والبورصات.

  • ماجستير مهني في علوم الإدارة الفندقية وخدمات الضيافة.

  • ماجستير مهني في علوم شبكات الحوسبة السحابية.

أهم الميزات في تخصصات الماجستير المهني:

  1. للطالب الذي ينال شهادة الماجستير المهني قدرة اكبر للحصول على فرص عمل أوسع وأهم.

  2. يمتلك الخريجين قدرة كبيرة في قطاعات وظيفية متنوعة وكثيرة.

  3. إن طلاب الماجستير المهني من أكثر الأشخاص قدرة على تحمل المسؤوليات، والقيام بمهمات أكبر في مجالهم الوظيفي.

  4. إن هذا المجال العلمي ممتاز للطلاب أصحاب الفكر الابداعي، حيث تصقل مواهبهم ليتكون لديهم أفكار جديدة إبداعية ملهمة، تضع الخطط المستقبلية في العمل المستقبلي.

  5. إن خريجي تخصصات الماجستير المهني يمتلكون فرص أكبر على الترقي الوظيفي والوصول الى المناصب العالية والمهمة.

  6. يمتلكون قدرة معرفية وتطبيقية تسمح لهم حل مختلف مشاكل العمل، بأساليب إبداعية مجدية وسريعة.

  7. إن فكر وآفاق الطلاب تصبح أوسع، ويمتلكون الحوافز الدائمة للتعرف الدقيق على كل الأمور الجديدة المرتبطة في تخصصهم العلمي والوظيفي.

  8. إن الحصول على هذه الشهادة العلمية العالية يسمح للخريجين الحصول على مقابل مادي أكبر في وظائفهم التي يعملون بها.

ما هو الفرق الأساسي بين الماجستير المهني والماجستير الأكاديمي..؟

  • إن الماجستير الأكاديمي يمنح الخريجين فرص أكبر للعمل في المؤسسات العلمية والجامعات الخاصة او الحكومي (فرص التوظيف في هذه الأمكنة تكون شبه معدومة أو قليلة جداً في الماستر المهني)، بينما تسمح معظم تخصصات الماجستير المهني للخريجين منها فرص أكبر للتوظيف في سوق العمل، وبالخصوص في المؤسسات والشركات الكبرى التي تحتاج الى من يملك معرفة علمية وتطبيقية. 

  • غالباً ما تكون تكاليف الدراسة في الماجستير المهني أكبر من تكاليف الدراسة في الماجستير الأكاديمي، وذلك لما يحتاجه الماستر المهني من تطبيقات عملية يتم تعليمها للطلاب، وهذه التطبيقات مكلفة للكليات والجامعات التي تحتاج لتغطية نفقاتها عبر الرسوم المطلوبة من الطلاب، الذين يحتاجون كذلك لوسائل وأدوات دراسية ذات كلفة مالية أعلى ، وهنا نشير الى أن طبيعة برامج الجامعات واعتمادية هذه الجامعات، لها دور اساسي في تحديد تكاليف الدراسة.

  وبذلك نكون قد اطلعنا على مفهوم الماجستير المهني وميزاته، وما هي شروط تقديم الطالب وقبوله بهذا المجال، وعرضنا الفرق بينه وبين الماجستير الأكاديمي، بالإضافة الى إلقاء الضوء على أهم تخصصات الماجستير المهني.

 شاهد المزيد :

الفرق بين الماجستير الاكاديمي والمهني

معادلة الماجستير المهني والأكاديمي

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك