طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث

طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث

طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث

طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث

إن معرفة طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث العلمي، هي أمر أساسي من الضروري على كل طالب أو باحث علمي أن يكون على اطلاع كامل على جميع تفاصيله.

إن نجاح أي بحث أو دراسة علمية لا يمكن أن تتم دون ان يتم توثيق وتنظيم وترتيب جميع مراجع ومصادر البحث العلمي، وبالتالي يفترض الاهتمام بها بالشكل اللازم الذي يظهر إمكانيات الباحث العلمي ومجهوداته في البحث العلمي.

أهمية اعتماد طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث العلمي:

إن توثيق المراجع الإلكترونية أو غيرها من المصادر والمراجع التي يستند إليها الطالب او الباحث العلمي له أهمية كبيرة، وذلك في العديد من المجالات من أبرزها:

  1. إن طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث العلمي تحفظ المجهودات التي بذلها الباحثون العلميون السابقون، وما بذلوه من جهد ووقت في دراستهم العلمية، فهي الوسيلة الأساس لتحقيق الأمانة العلمية.

  2. من أهم الفوائد لعملية التوثيق في البحوث العلمية، منع الطالب أو الباحث العلمي من دس أية معلومات مغلوطة.

  3. إن لجان المناقشة للرسائل والدراسات العلمية تهتم بشكل كبير في طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث، وبطريقة توثيق باقي أنواع المصادر والمراجع، لأن عملية التوثيق تظهر مجهودات الباحث العلمي وسعيه لإثراء دراسته العلمية بأهم الدراسات السابقة وأكثرها موثوقية، كما أن عملية التوثيق توضح تنظيم وترتيب الطالب او الباحث العلمي.

  4. من الامور الأساسية في عمليات التوثيق إظهار تاريخ كتابة الدراسة السابقة، وهذا الأمر في غاية الأهمية وبالخصوص في الدراسات التطبيقية، وغيرها من الدراسات التي تستلزم من الباحث الاعتماد على أحدث المصادر والمراجع المرتبطة بمشكلة أو ظاهرة البحث العلمي. 

  5. إن طريقة توثيق المراجع والمصادر تسمح للجنة المناقشة أو أي قارئ، أن يتأكد من موثوقية تلك الدراسات السابقة ومدى أهميتها، وبالإضافة الى ذلك فإن طريقة كتابة المراجع تسمح للقارئ العودة مباشرة الى مصدر المعلومة للتأكد من موثوقيتها، أو للتوسع في قراءتها ومعرفتها.

  6. إن طرق توثيق المراجع متعددة، وعلى الباحث العلمي أن يختار مع بداية دراسته إحدى هذه الطرق، وأن يعتمدها من بداية البحث العلمي الى نهايته، فلا يمكن اعتماد أكثر من طريقة من طرق التوثيق في بحث واحد، وهنا من المفيد أن نشير الى أن بعض المؤسسات العلمية أو الجامعات أو المجلات العلمية تحدد للباحث طريقة توثيق المراجع الإلكترونية وغيرها من المراجع في بحثه.

طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث:

على الرغم من التنوع الكبير في مصادر ومراجع الدراسات العلمية، إلا أنه ومع التطور التكنلوجي الهائل، باتت المراجع الإلكترونية هي الأهم، والاكثر اعتماداً من قبل الباحثين العلميين، وذلك لسهولة الوصول اليها، ولأنها موجودة بقدر أكبر من المصادر الورقية التي تعتبر اقل عدداً، وأصعب لجهة الوصول اليها، حيث كان الباحث العلمي قبل انتشار شبكة الإنترنت يعاني كثيراً ليصل الى مصادر ومراجع بحثه بصيغتها الورقية، وكان يضطر للبحث الكثير، والذهاب لدور النشر والمكتبات العامة للاستعانة بها، وفي بعض الأحيان يضطر لمراسلات خارج بلده لصعوبة الوصول الى مراجع داخل بلده.

ولكن هذه الرحلة البحثية الشاقة باتت أسهل بكثير في عالمنا الحالي، فمع وجود التقنيات التكنولوجية الحديثة، باتت المواقع الإلكترونية من أهم المراجع والمصادر التي يمكن للباحث العلمي او الطالب الاستعانة بها، وهي توفر عليه الوقت والجهد كما أن توفير الاموال مضمون من خلال الاستعانة بهذه المصادر والمعلومات التي يكون الوصول لبعضها مجاني، والوصول لبعضها الآخر يحتاج لدفع بعض الاموال لكنها بشكل عام تبقى بسيطة نسبياً، وأقل من كلفة المصادر والمراجع الورقية.

ولكن مع الانتشار الكبير للمواقع الإلكترونية على الطالب او الباحث العلمي، أن يحسن اختيار المواقع الإلكترونية الموثوقة التي تعتمد أعلى المعايير العلمية الأكاديمية، كما يتوجب عليه أن يعرف طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث العلمي، وأن يقوم بتطبيقها بالشكل الصحيح بالشكل التالي:

المراجع والدراسات السابقة

  • طريقة توثيق الدوريات والمجلات العلمية الإلكترونية: 

لقد باتت الدوريات والمجلات العلمية المحكمة من أهم المصادر والمراجع للدراسات العلمية المختلفة، وتصدر بعض هذه المجلات العلمية اعدادها بصيغة ورقية، الى جانب إصدار نفس هذه الأعداد إلكترونياً على موقعها الإلكتروني، فيما نجد العديد من المجلات العلمية المحكمة الأخرى تكتفي بنشر أعدادها الإلكترونية على الموقع الإلكتروني الخاص بها، فما هي طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث العلمي، عندما يكون المصدر موقع الكتروني لمجلة علمية محكمة:

(اسم كاتب أو مؤلف المصدر، تاريخ نشر عدد المجلة العلمية المحكمة، عنوان البحث أو الدراسة العلمية، تاريخ الدخول الى الموقع وتوقيت هذا الدخول، الرابط الإلكتروني الخاص بالمجلة العلمية المحكمة).

أما عندما يكون المرجع هو مجلة علمية محكمة لها صيغة ورقية الى جانب نشرها الإلكتروني فإن عملية التوثيق تتم بالشكل التالي: (اسم كاتب أو مؤلف المصدر، تاريخ نشر عدد المجلة العلمية المحكمة ، عنوان البحث أو الدراسة العلمية، تاريخ وتوقيت اطلاع الباحث العلمي على المصدر من موقعه الإلكتروني، الرابط الإلكتروني للمجلة، مع التنويه الى أن الباحث العلمي استند الى النسخة الإلكترونية وليس الورقية للمجلة).

  • طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث دون تحديد اسم المؤلف أو تاريخ النشر:

قد تقوم بعض المواقع الإلكترونية بنشر مصادرها دون أن تحدد اسم مؤلف المصدر، أو التاريخ الذي جرت فيه عملية النشر، وفي هذه الحالة على الباحث العلمي أن يعتمد طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث بالشكل التالي:

(عنوان المقالة أو الدراسة أو المصدر دون ذكر اسم كاتبها، تتم الإشارة الى تاريخ زيارة الموقع الإلكتروني وتوقيت الزيارة دون ذكر تاريخ نشر المصدر، رابط الموقع الإلكتروني).

  • طريقة توثيق المصدر الموجود بموقع الكتروني لإحدى الجهات الحكومية أو الهيئات الاعتبارية كالجامعات:

قد يكون مصدر المعلومات في البحث العلمي هو مقال أو دراسة أو مصدر يتبع لجهة رسمية، أو لجامعة أو هيئة علمية أو اعتبارية أخرى، يتم التوثيق بالشكل التالي: (اسم عائلة مؤلف المصدر، الاسم الشخصي للمؤلف، تاريخ النشر للمقال أو الدراسة أو المصدر، عنوان موضوع الدراسة، اسم الهيئة الاعتبارية أو الجهة الحكومية، تاريخ الاطلاع على المصدر وتوقيت هذا الاطلاع، الرابط الإلكتروني لموقع الجهة الحكومية أو الجامعة، أو الهيئة الاعتبارية).

أهم الملاحظات حول طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث العلمي:

إن طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث العلمي حسب الإصدار السابع من APA، وفرت طريقة لتوثيق المقالات المنشورة على وسائل التواصل ومنها فيسبوك على سبيل المثال، وذلك وفق الشكل التالي: 

(إن المقالات المنشورة على وسائل التواصل الاجتماعي تكون بدون عنوان في العادة، تستخدم الكلمات العشر الأولى من المقال وتكتب بالخط المائل، ويمكن ضمن قوسين تضمين جميع المعلومات التي لها صلة بالمقال)، أما إذا ذكر اسم كاتب المقال أو المصدر فيمكن إضافة اسمه ضمن قوسين.

وبذلك نكون قد عرضنا في مقالنا لهذا اليوم بعض المعلومات عن طريقة التوثيق للمراجع الإلكترونية، وأهمية هذه العملية التوثيقية، كما ذكرنا طريقة توثيق المراجع الإلكترونية في البحث العلمي وفق حالات متعددة، مع اطلاعنا على ملاحظات حول هذه الطريقة من التوثيق.

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك


مواضيع / مقالات ذات علاقه