كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير

كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير

كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير

اطلب الخدمة

كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير

 

إن كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير لها دور أساسي في نجاح المناقشة، ونجاح الطالب وحصوله على التقييم الذي يستحقه، ليكون بذلك قد أنهى دراسة الماجستير بالشكل الأمثل، الذي يسمح له الحصول على هذه الشهادة العلمية العالية.

 

تعريف رسالة الماجستير:

 

إن رسالة الماجستير هي دراسة علمية بحثية تنتمي الى احد المجالات العلمية التي يدرسها طالب الدراسات العليا، فللحصول على شهادة الماجستير يقوم الطالب بإعداد وكتابة بحث علمي أكاديمي عالي الجودة، الهدف منه على سبيل المثال تقديم ما هو جديد كإثبات نظرية أو نفيها او اكتشاف حل لمشكلة ما ..، فبعد ان يحصل الطالب على شهادة (البكالوريوس أو الليسانس) يحتاج لدراسة  لمدة ثلاثة أعوام كي يصل الى مرحلة مناقشة رسالة الماجستير.

علماً أن كتابة هذه الرسالة وكلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير ،تحتاج من الطالب أن يبذل جهود كبيرة ويجري دراسة مستفيضة تكون مرحلة المناقشة هي مرحلتها الأخيرة.

 

إعداد طالب الماجستير لنفسه قبل يوم المناقشة

 

إن الوصول الى مرحلة إلقاء كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير، تحتاج الى خطوات تمهيدية، ومنها قبل يوم من الموعد المحدد للمناقشة وهي:

  • التأكد من عد النسخ المطبوعة عن الرسالة، وهل عددها مناسب..؟ وهل هي خالية من الأخطاء المطبعية..؟ والتحضير لكافة الأمور المتعلقة بمناقشة الرسالة، مع ضرورة تحضير  الطالب لنسخته والنسخ الخاصة بأعضاء لجنة المناقشة.

  • إلقاء نظرة اخيرة على الثياب الملائمة التي سيتم ارتدائها في هذه المناسبة.

  • النوم بشكل مبكر والمحافظة على هدوء الاعصاب، لأن كلمة الباحث في مناقشة رسالة الماجستير، وردود الطالب تحتاج أن يكون بكامل طاقته، وذهنه منفتح وبأفضل حالاته.

  • من الأفضل والمهم مناقشة الرسالة بشكل تدريبي مع المشرف عليها، أو أمام شخص مختص، ليعيش الطالب أجواء المناقشة وهذا سيخفف لديه الرهبة عند مناقشة الرسالة فعلياً. 

  • العودة لمرة أخيرة الى الموقع الالكتروني الخاص بالجامعة التي تشرف على الرسالة، للتأكد من أن جميع شروط الجامعة قد استوفيت بالرسالة.

  • التواصل مع زملائه الذين ناقشوا رسالاتهم العلمية في الفترة الأخيرة، للتعرف على تجاربهم، والاطلاع منهم على الأجواء والعقبات التي واجتهم، والاستفادة منها.

  • التدرب على كيفية إلقاء كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير، وذلك امام شخص مختص أو خبير لغوي، قادر على إعطاء الطالب الملاحظات المهمة على طريقة اللفظ وضبط الكلمات ووقت السكون او التوقف.

 

اقتراح عناوين

 

إعداد طالب الماجستير لنفسه يوم مناقشة الرسالة

 

  • الاستيقاظ بشكل مبكر لتجهيز نفسه، والاتكال على الله عز وجل.

  • الوصول المبكر الى القاعة التي ستتم بها مناقشة رسالة الماجستير، للتعرف على مكان جلوسه ومكان تواجد اللجنة، فالتأقلم مع الأجواء له دور أساسي لتأهيل النواحي النفسية.

  • التأكد من جاهزية نسخته من رسالة الماجستير، وأنه يمتلك اوراق بيضاء لأنه سيحتاجها في تدوين الاسئلة التي تطرحها اللجنة عليه، لكي يقرأها بهدوء ويتأكد من انه فهم السؤال ليجيب عنه بدقة اكبر.

  • التوجه الى المشرف على الرسالة والحصول منه على أهم النصائح النهائية، التي سيكون لها دور في مناقشة رسالة الماجستير بالشكل الأمثل.

  • التأكد من  تواجد كافة الادوات التي سيحتاجها أثناء تقديم وشرح كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير، ومن هذه الادوات مثلاً: (الكمبيوتر الشخصي، شاشة عرض، الأقلام الليزرية وغيرها من الادوات المتنوعة.).

 

كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير

 

1 – على طالب الماجستير أن يضع أمامه هدف ويسير باتجاهه، وهو أن يظهر من خلال جلسة مناقشة رسالة الماجستير ما بذله من جهود كبيرة للوصول الى هذا البحث العلمي المهم، وخصوصاً أن جلسات المناقشة تكون علنية، وبالتالي فإن المهتمين والاساتذة والاقارب والأصدقاء سيحضرون المناقشة، وسيظهر لهم مدى قدرات الطالب وتمكنه من بحثه وتخصصه العلمي.

2 – من الأمور الأساسية ان يكون الباحث واثق من نفسه، وان تكون كلماته مسموعة وقوية.

3 – إن المرحلة الاولى من كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير تكون بتقديم الشكر لأعضاء لجنة المناقشة، وأن يعرّف الباحث اللجنة والحضور عن نفسه وما هي إنجازاته، لتبدأ بعد ذلك مرحلة العرض التقديمي للبحث.

4 – التحدث عن عنوان الرسالة العلمية والتحدث عن المشكلة أو الظاهرة التي سيناقشها بشكل مختصر عام، وذكر مشكلة الدراسة واهميتها وخطتها، والفوائد الناجمة عن البحث، وسبب اختياره هذا الموضوع بالتحديد، وما قام به الباحث من إجراءات، كما يذكر الدراسات السابقة التي اعتمد عليها في رسالته العلمية حتى وصل لنتائج البحث، مع ذكره ما تعرض له من صعوبات وعقبات وكيفية تخطيها، وما هي التوصيات المرتبطة بإطار البحث.

5 – من أهم النصائح الخاصة ب كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير، ان يحافظ الطالب على ثقته بنفسه، وعدم التسرع في الكلام، وأن تبقى مخارج حروفه مفهومة وواضحة وصوته مسموع.

6 – على الباحث ان يحرص على أن يتواجد بالعرض التقديمي 30 لوحة، توضح مشكلة أو ظاهرة البحث وأهميتها، وما توصل اليه الباحث من نتائج.

7 – يجب مراعاة أن تكون كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير خالية من الإطالة المملة، فلا تتجاوز مدة 25 دقيقة، لتطرح لجنة المناقشة بعد ذلك أسئلتها على الطالب.

8 – على الباحث أن يحرص على أن لا يناقش النتائج التي وصل اليها في بحثه، خلال كلمته وعرضه التقديمي، وأن يترك ذلك للجنة التي ستبدأ بعد الكلمة بطرح أسئلتها.

 

مناقشة رسالة الماجستير

 

بعد انتهاء الباحث من كلمته ستبدأ لجنة المناقشة بطرح أسئلتها، وهنا لا بدّ من تقديم بعض النصائح لطالب الماجستير الذي يتحضر لجلسة المناقشة.

  • أن تتم الإجابة على كافة الاسئلة خلال المناقشة بشكل واضح ومفهوم يدل على تمكن الباحث من بحثه وتخصصه العلمي، مع اهمية المحافظة على وجه بشوش والابتعاد عن التذمر على أي أسئلة قد تطرحها اللجنة أو احد أعضائها. 

  • تجنب الاجوبة العشوائية، وفي حال عدم معرفة الإجابة فإن مصارحة اللجنة أفضل من الإجابة بشكل خاطئ.

  • عدم التسرع في أي إجابة والأفضل تدوين السؤال على ورقة بيضاء، وأخذ الوقت اللازم للتفكير فيه وبصياغته بالأسلوب المميز والشكل الصحيح، فالإجابة الدقيقة هي اهم من الإجابة السريعة.

  • إن مناقشة رسالة الماجستير هي عبارة عن مناقشة الدراسة العلمية، لتوضيح جهد الباحث وعصارة أفكاره، وهنا على الباحث ان يكون مستعد أن يدافع عن رأيه، ولكن بنفس الوقت عليه تقبل الرأي النقدي الذي قد يصدر من لجنة المناقشة، فلا يجب التوتر والتعنت في المناقشة، بل من الافضل تخطي الامر والتوجه لمناقشة باقي الفقرات البحثية، فالباحث الجيد هو القادر على استغلال مدة جلسة المناقشة بشكل كامل، ليظهر قيمته العلمية وإمكانياته في التخصص الذي ينتمي اليه.

  • إن اتزان الطالب وهدوئه ليس مطلوب فقط أثناء كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير، بل خلال كامل مدة جلسة المناقشة، فهذا الهدوء والاتزان سيكون الخطوة الاهم للوصول الى الهدف المطلوب والنتائج المرجوة.

 

وبعد انتهاء جلسة المناقشة يجتمع أعضاء اللجنة لاتخاذ القرار في أحقية الطالب الحصول على شهادة الماجستير أم انه لا يستحقها.

وبذلك نكون قد عرضنا لكم تعريف شهادة الماجستير، وكيفية إعداد طالب الماجستير لنفسه قبل يوم المناقشة وفي يوم جلسة المناقشة، بالإضافة الى إلقاء الضوء على كلمة الباحث في مناقشة رسالة ماجستير.